الطيب مصطفى:طه مستهدف بأسلحة دمار شامل ولم يوقع على (مذكرة العشرة )

الطيب مصطفى:طه مستهدف بأسلحة دمار شامل ولم يوقع على (مذكرة العشرة )

اتهم المهندس الطيب مصطفى رئيس منبر السلام العادل ,جهات لم يسمها, بالوقوف وراء محاولات استهداف النائب الأول السابق لرئيس الجمهورية علي عثمان محمد طه, وأكد وقوفه ومشاركته في التصدي لتصفية الحسابات مع علي عثمان وعدم استخدام أسلحة الدمار الشامل ضده.
وقال الطيب في تصريح لـ(السياسي )أمس : استهداف طه ظاهر للعيان ولايحتاج إلى اثبات واعلم تماما بان هناك من يحقد على طه ويسعى لتصفية حسابات معه وأقول بالفم المليان ما أثير بشأن تحميل علي عثمان مسؤولية مذكرة العشرة عارٍ من الصحة, وانا كنت شاهدا على ماحدث في المفاصلة وطه لم يكن جزءا من المذكرة ولم يوقع عليها وكذلك احداث الرابع من رمضان, وتابع رجل ذوخلق وسيظل محل احترام فهو رجل دولة بكل ماتحمل الكلمة من معنى, لافتا إلى ان الميل للانتقام لايليق بمن وصفهم الطيب برافعي الشعارات الإسلامية والداعين للعفو .
وزاد: طه مظلوم , وطالب مصطفى النائب الأول السابق بعدم اعارة اية جهة اذنا صاغية , وقال اذا ترك طه الملعب السياسي سيفقد السودان رجلا محترما اذاه الكثيرون ولم يقابل الاساءة بمثلها ابدا.

صحيفة السياسي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *