خطف طفل مصري وبيعه بـ200 جنيه و2 كيلو لحمة

عرضت الإعلامية شيماء صادق خلال برنامج “خيط حرير” المذاع عبر فضائية “القاهرة والناس″، قصة مؤثرة لواقعة خطف طفل يدعي عبدالله في الحسين وبيعه بـ 200 جنيه وعباءة و2 كيلو لحمة.

قالت أم الطفل المختطف، إنها ذهبت إلى عملها في الحسين برفقة طفلها الصغير، وفجأة اختفي عبد الله من أمام المحل الذي تعمل به، ووجدت دراجته داخل مسجد الحسين وعندما سألت الرجل المسئول عن المسجد عن ابنها أخبرها أن أمين الشرطة هو من أحظر الدراجة، وعندما ذهبت لتسأل أمين الشرطة أخبرها أن امرأتين متسولتين كانتا تتشاجران على الدراجة، ثم ذهبت إليهما وسألتهم عن ابنها لتخبرها أحدهم أن امرأة أخذت الطفل وتركت الدراجة ورحلت.

ركضت الأم على قسم الشرطة وأخبرت الضابط، حيث نزل الضابط معها وقبض على السيدتين وامرأة عجوز كفيفة، وعندما سأل الضابط المرأة العجوز اخبرته أنها سمعت ابنتها تتفق مع امرأة أخرى على بيع طفل.

وعندما واجه الضابط المرأة أخبرته أن امرأة ترددت عليها ثلاث مرات وأخبرتها أنها تريد طفلا صغيرا وقامت بإعطائها أول مرة 2 كيلو لحمة ثم عباءة ويوم خطف الطفل أعطتها 200 جنيه.


القدس العربي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *