بلبل سوداني يغرد في الخارج .. عمر إحساس صوت السودان الذي انتشر عالمياً وانحسر محلياً

الظهور العالي والاعتراف العالمي بإمكانات الفنان عمر إحساس، الذي وجد اهتماماً من كل العالم يجانبه إهمال إعلامي من الداخل يؤكد الظرف الذي يعيشه الفنان السوداني صاحب الفكرة والمبدأ. الانتشار الكبير الذي حققه الفنان السوداني في كل أنحاء العالم خاصة القارة العجوز، هو دحض لنظرية محلية الأغنية السودانية وعدم قدرتها على المنافسة وعدم تقبل الآخر لها، فالإحساس لم ينتشر فقط لأنه يغني التراث السوداني، بل لأنه اهتم بتقديم موسيقى وتجربة سودانية خالصة الملامح والتفاصيل، وقد غنائية تخصه بلونية متفردة أفرزت حالات من الإعجاب في كل المسارح والأماكن التي زارها وحقق بها المطلوب من الموسيقى وهو نقل ونشر التراث بجانب رسالة القيمة الغنائية ونشر الوعي.

صحيفة التغيير

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *