لجنة لتقصي الحقائق في أحداث جامعة القرآن الكريم

كشفت السلطة الإقليمية لدارفور عن تكوين لجنة للتقصي حول ضلوع عدد من طلاب دارفور في الأحداث الأخيرة بجامعة القرآن الكريم، في وقت حذَّرت فيه جهات من عواقب استخدام أبناء المنطقة وسيلة لتصفية حساباتهم السياسية. وقال رئيس اللجنة الاقتصادية بالسلطة حافظ عمر ألفا لـ «إس. إم. سي» إن لجنة التحقيق المكونة من مجلس السلطة باشرت مهامها على أرض الواقع.مؤكداً أن هذا العمل لا يشبه أبناء دارفور ويتعارض مع أخلاقهم، متهماً بعض الجهات بالسعي لتحقيق أجندات شخصية تستهدف استقرار وتنمية دارفور وتحطيم وتدمير المؤسسات العامة. وطالب ألفا بضرورة إيجاد آلية لتحديد الطلاب المستحقين للإعفاء من الرسوم الدراسية بالكليات والجامعات الحكومية وفق ما نصت عليه اتفاقيتا أبوجا والدوحة، إضافة إلى تفعيل دور إدارة التعليم بالسلطة لتضطلع بمهامها تجاه حل مشكلات طلاب دارفور.

الانتباهة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *