بالصور: كيف تورط “حسين الجسمي” في تفجيرات باريس!!

قد يجدها البعض فرصة للضحك والمرح , أما آخرون فيعتقدون حقا أنه حين يغني الفنان الإماراتي حسين الجسمي لشيء ما, فإن مصيبة ستُحل به.

حيث كان آخرها “تفجيرات باريس” , فقد كان آخر ألبوم له بعنوان “نفح باريس”, كان من أول التعليقات :” الله يستر لا تنفجر باريس”, وبالفعل تحولت مدينة النور إلى ظلام .
 رصدت أبرز التعليقات الطريفة عن “المصيبة” التي يتسبب بها “الجسمي ” حسب اعتقادهم مع كامل احترامنا للفنان الراقي والرائع .. الموضوع “للضحك” فقط!
دنيا الوطن

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *