جنوب دارفور تضع خطة لتوطين النازحين في المدن

جنوب دارفور تضع خطة لتوطين النازحين في المدن

أعلنت ولاية جنوب دارفور، عن وضع خطة لتوطين النازحين في المدن مجاناً، أو إعادتهم طواعية إلى قراهم الأصلية، وأكدت أن مؤتمراً دولياً كبيراً سيعقد في نيالا بمشاركة من دولة قطر وسفراء الاتحاد الأوروبي والمنظمات الدولية لمناقشة قضايا الولاية ووضع خارطة للحلول المتكاملة والمشتركة في الحادي والعشرين من نوفمبر الجاري وسيستغرق المؤتمر ثلاثة أيام.
وقال والي ولاية جنوب دارفور آدم الفكي إن الأوضاع الأمنية بولايته مستقرة مما أدى إلى رفع حظر التجوال إلى الواحدة صباحاً، ونفى وجود نهب وتهديد داخل الأسواق، في وقت أكد أن مشكلة كهرباء نيالا في طريقها إلى الحل بإضافة خمسة ميقاواط جديدة لتصل الطاقة المنتجة إلى (20) ميقاواط، لكنه كشف عن وجود مشاكل في الشبكة الداخلية للكهرباء بإدخال مناطق عشوائية في الخط الساخن وهي بحاجة إلى معالجة. وكشف الفكي حسب – وكالة السودان للأنباء، أمس، عن بداية تطبيق المرحلة الثانية للخطة الأمنية بالولاية بأطواق كاملة للقوات النظامية في أسواق المحليات خارج نيالا لمحاصرة من وصفهم بالمتفلتين والقبض عليهم بقانون الطوارئ، وترحيلهم إلى بورتسودان، بجانب مصادرة السلاح غير المرخص ومنع الكدمول، وأضاف “أن جملة تكلفة مشروعات التنمية بالولاية هذا العام تفوق (800) مليون جنيه من بينها مشاريع الكهرباء، الصحة، التعليم، الطرق الداخلية وطريق نيالا عد الفرسان ونيالا كاس زالنجي، إضافة إلى مياه نيالا بتمويل من الحكومة الاتحادية والسلطة الإقليمية لدارفور.

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *