وزير الداخلية الفرنسي يتوعد بإغلاق عدد من المساجد

توعّد وزير الداخلية الفرنسي “برنارد كازنوف” بإغلاق المساجد التي يدعو مسؤوليها إلى الكراهية والعداء، وذلك عقب الهجمات “الإرهابية” التي شهدتها العاصمة باريس أمس الأول.

وأوضح كازنوف في تصريحات عبر تلفزيون “فرنسا2″ الأحد، أنه اطلق مبادرة بخصوص إغلاق المساجد التي يدعو مسؤوليها على الكراهية والعداء.

وكان رئيس الوزراء مانيول فالس قال أمس السبت، إنهم سيرحلون فوراً الأئمة الأجانب الذين يثيرون الكراهية.

تجدر الإشارة إلى أن 132 شخصاً لقوا مصرعهم وأصيب 349 آخرون جراء هجمات إرهابية متزامنة شهدتها باريس أمس الأول الجمعة، فضلاً عن مقتل سبعة من الإرهابيين منفذي الهجمات، في حين تبنى تنظيم “داعش” الهجمات.

العربية

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *