مليشيات أثيوبية تقتاد “5” من المزارعين والرعاة وتطالب بمليار جنيه فدية

مليشيات أثيوبية تقتاد “5” من المزارعين والرعاة وتطالب بمليار جنيه فدية

اقتادت مليشيات أثيوبية مسلحة خمسة من الرعاة والمزارعين بالشريط الحدودي في منطقتي “عطرب وتقلين” إلى داخل الأراضي الأثيوبية، وطالبت بفدية قيمتها مليار جنيه لإطلاق سراحهم، بينما استطاع أحد الرعاة النجاة وفر هارباً من قبضة المليشيات.

ونقل مدير مكتب (الصيحة) بالقضارف “عمار عوض” عن رئيس مجلس تشريعي محلية باسندة الحدودية قوله أمس إن “المليشيات الأثيوبية أصبح عملها منظم وانتقل من مرحلة الحصاد إلى اختطاف الرعاة والمزارعين”.

وأكد في تصريح لـ(الصيحة) أن الظاهرة انتشرت في عدد من مناطق المحلية خاصة الجهة الشرقية ومنطقة “خور سعد”و “ود أبو طاهر”، وطالب جمعة بضرورة إنشاء معسكرات أمنية جديدة في مناطق “بنداقي، وجبل الصفا وسركج وأم راكوبة” لمراقبة الحدود وسلسلة الجبال وإعادة القرى التسعة في المنطقة المستوطنة التي هجرها أهلها بسبب هجمات المليشيات الأثيوبية المسلحة.

وأوضح أن الرعاة الذين تم اختطافهم هم عبد الرحمن آدم جماع، وعثمان صالح، مؤكداً تجريدهم من السلاح واختطافهم وضح النهار أثناء رعيهم الماشية.

صحيفة الصيحة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *