وعكة صحية تؤجل وصول الرئيس الجديد لبعثة (يوناميد) بدارفور

وعكة صحية تؤجل وصول الرئيس الجديد لبعثة (يوناميد) بدارفور

قالت وزارة الخارجية السودانية، الخميس، إن موعد وصول المبعوث المشترك للاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة، مارتن أوهوموي، تأجل لظروف صحية طرأت على الرئيس الجديد لبعثة “يوناميد” بدارفور.

وكان ينتظر وصول أوهوموي الذي خلف محمد بن شمباز للعاصمة السودانية الخرطوم، يوم الخميس، برفقة مفوض السلم والأمن بالاتحاد الأفريقي إسماعيل شرقي، للقاء وزيري الخارجية والدفاع ومدير جهاز الأمن والمخابرات بغية التعريف بنفسه.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية السودانية علي الصادق للصحفيين “إن المبعوث الجديد ليوناميد تعرض لوعكة صحية”، مؤكدا ترحيب السودان بمارتن أوهوموي متى ما قرر الوصول للبلاد لتسلم مهامه.

وأضاف أن وزير الخارجية إبراهيم غندور تناول مع مفوض مجلس السلم والأمن الأفريقي إسماعيل شرقي خلال لقاء به، الخميس، مهمة رئيس بعثة “يوناميد” الجديد.

وأشار الى أن غندور أكد لمفوض السلم والأمن ترحيب السودان بقائد البعثة الجديد وأنه يتطلع لمرحلة من التعاون المثمر بين الطرفين.

وأعلن تعيين مارتن أوهوموي، وهو دبلوماسي نيجيري في 27 أكتوبر الماضي، كما عينت نائبه له الغينية بينيتو كيتا، بعد أن عملت لنحو 25 عاما في الأمم المتحدة.

ويطالب السودان بضرورة التوصل لاتفاق حول استراتيجية خروج “يوناميد” التدريجي من دارفور، وقاد ذلك إلى توتر مع البعثة المشتركة.

sudantribune

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *