وزارة الصحة تشرع في التحقيق مع طبيب تسبب في وفاة مريضة بخطأ طبي

وزارة الصحة تشرع في التحقيق مع طبيب تسبب في وفاة مريضة بخطأ طبي

كشفت أسرة الباحثة الاجتماعية وأستاذة اللغة الفرنسية بمدارس الخرطوم الدولية غادة أحمد البدوي التي توفيت نتيجة خطأ طبي عن الدفع بشكوى لإدارة المستشفيات الخاصة بوزارة الصحة بولاية الخرطوم والتي بدورها شرعت في التحقيق مع فريق طبي من مستشفى الفيصل التخصصي الذي أجريت العملية الجراحية فيه.

ونقل محرر التغطيات بـ(الصيحة) الهضيبي يس عن زوج الفقيدة حسن الدسوقي قوله أمس إن “عدم أمانة الطبيب في تشخيص الحالة عقب إجراء العملية أدت الى وفاة الفقيدة عن طريق خطأ طبي وقد أثبت تقرير صادر عن إدارة المستشفيات الخاصة بوزارة الصحة بولاية الخرطوم الخطأ الطبي وقام بتحويل التقرير الى مجلس التخصصات الطبية لاستكمال الاجراءات المطلوبة عقب مثول الفريق الطبي برئاسة أحد الجراحين أمام لجنة شكلت للتحقيق من قبل الوزارة”.

وأضاف دسوقي في تصريحات صحفية أمس إن الحادثة تعود لمنتصف أكتوبر الماضي عندما أجرت زوجته عملية جراحية بسبب التهاب في المرارة بيد أن ظهور “ثقب” بعد إجراء العملية أدى إلى أن تسوء حالتها الصحية ما أدى الى الوفاة، كاشفاً أن الطبيب الذي أجرى العملية لم يكن أميناً بالصورة الصحيحة عندما عمد لتضليل الأسرة وأخفى وجود الثقب الذي نتج عن العملية والذي تم اكتشافة بعد اجراء فحوصات خارج المستشفى.

بالمقابل انتقد الدسوقي بشدة تعامل الطبيب مع الأسرة ومخاطبته لهم بقوله (هذا هو حظها أنا أعمل شنو بس ما كنت في حالة تركيز والفريق الطبي كان ناقص) فضلاً عن سفره للخارج دون أن يتابع الحالة.

صحيفة الصيحة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *