حزب مصري يطالب الخارجية المصرية بالاعتذار للسودانيين

حزب مصري يطالب الخارجية المصرية بالاعتذار للسودانيين

طالب حزب «مصر القوية» السلطات القضائية المصرية بالتحقيق الناجز وكشف ملابسات ما تردد عن تعذيب مواطن سوداني في قسم عابدين بعد قدومه إلى مصر لعلاج ابنه. وناشد المتحدث الإعلامي لحزب «مصر القوية»، طالب أحمد إمام، في تصريحات صحفية بحسب «مصر اليوم» أمس، الخارجية المصرية الاعتذار للشعب السوداني في حال ثبوت ذلك الاعتداء الآثم بحد وصفه، مؤكداً أن العلاقات بين الشعبين الشقيقين أعمق وأكبر من الأنظمة الحاكمة.وشدد المتحدث باسم حزب «مصر القوية» على أن ما يضير سودانياً في مصر أو مصرياً في السودان يضير الشعبين معاً، وأن الاعتداء على أي سوداني من إخوة التاريخ والجغرافيا والهوية والثقافة هو اعتداء على المصريين جميعاً. وقد اعتدت قوات الأمن بقسم شرطة عابدين بالقاهرة، على المواطن السوداني يحيى زكريا، الذي جاء إلى القاهرة لعلاج ابنه، عقب إلقاء القبض عليه في شارع طلعت حرب بوسط القاهرة، بعد الاستيلاء على الأموال التي كانت بحوزته.

الانتباهة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *