الحظ يرافق هذا الرجل.. من هجمات نيويورك 11 سبتمبر إلى هجمات باريس

الحظ يرافق هذا الرجل.. من هجمات نيويورك 11 سبتمبر إلى هجمات باريس

في حادثةٍ أقرب إلى الخيال، نجا رجل أمريكي يُدعى ماثيو من اعتداءات 11 سبتمبر 2001 في نيويورك ومن اعتداءات مسرح باتكلان في باريس منذ أسبوعين.

الرجل البالغ من العمر 36 عاماً تمكّن من الزحف إلى برّ الأمان أثناء عمليّة إطلاق النار داخل المسرح حيث قُتل 89 شخصاً بالرغم من تعرّضه لطلق ناري في رجله. وأنقذ صحافي في جريدة Le Monde الفرنسيّة ماثيو بعدما تمكّن من الزحف خارج المسرح.

وقد نجا ماثيو سابقاً من الاعتداء على برجي مركز التجارة العالمي في نيويورك حيث كان في أسفل المبنى لحظة الاعتداء الأول.

واعترف ماثيو أنّ حادثة مسرح الباتكلان أسوأ بألف مرّة.

المصري اليوم

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *