أسرار الرجال التي لا تعرفها النساء

تحتار المرأة كثيرا في تعاملها مع الرجل، وخصوصا في الزواج حيث مشاركة كل منهما للآخر في كثير من الأمور، وقد تحدث المشكلات بسبب سوء فهم كل منهما للآخر ولطبيعة جنسه بصفة عامة، فمثلا، كثيرا ما تلاحظ الزوجات بعض التغييرات المفاجئة على أزواجهن فتبدأ الظنون والشكوك حول ما طرأ عليهن، والحقيقة غالبا ما تكون عكس ما جالت به خواطرهن، إنما هي من الأسرار التي لا تعرفها النساء عن الرجال.

فما هي تلك الأسرار ؟
أوضح باحثو الغرب الذين إهتموا بفهم كل من الرجل والمرأة في محاولة لفهم كل منهما للآخر، عن بعض الأسرار الرجال التي تخفى على النساء، والتي لو عرفت ساهمت بقدر كبير في تقليل المشاكل التي تعي جيدا الطريق إلى الزوجين، وفيما يلي بعض من تلك الأسرار:

الرجل مثل الأستك
أي أن الرجل يكون قريبا من إمرأته في بعض الأوقات، وقد يبعد فجأة فهو لا يبقى على حال أبدا، فإذا لاحظت الزوجة أن الزوج يبعد عنها ويبقى صامتا، عليها بترك مساحة له للإختلاء بنفسه، فالسبب ليس نابعا منها في كثير من الأحيان، وإنما لطبيعة الرجل، لذلك ينصح الباحثون في مجال العلاقات الإنسانية أن تتصرف الزوجة بطريقة عادية، وأن تتعامل معه كما في السابق محترمة صمته، خاصة وأنه حالة مؤقتة سيعود بعدها إلى طبيعته معها، فلا داعي للقلق وخلق المشاكل.

الرجل يعشق الرفض
قد تشكو زوجة من رفض زوجها لبعض المطالب والأمور التي تحرص على أن تستأذنه بشأنها، وقد تستاء لدرجة كافية لخلق المشاكل بينهما، معتقدة أنه يتعسف منها ويريد إحباطها، والحقيقة ليست كذلك، إذ أن من طبيعة الرجل أنه يحب أن يشعر بأنه صاحب القرار الوحيد، فيبحث عن الرفض مهما كان الأمر بسيطا وهينا، فلا يوجد رجل يوافق على كل مطالب زوجته.

الرجل غير قابل للتغيير
قد يبدو الأمر بسيطا عند بعض النساء اللاتي يعتقدن أن بمقدورهن تغيير الرجل، فالرجل يحب أن تقبله المرأة كما هو بما يميزه وبما يعيبه، ولا يقبل أبدا أن يتغير وفقا لما تريده إمرأته أو زوجته.

الرجل لا يحب أن يتهم أو يلام
فلو أصابك عزيزتي المرأة مكروه ما بسببه من بعيد أو قريب، إحذري أن تعلنيها صراحة في وجهه بأنه هو السبب في ما حل بك، لسبب هام وهو أن الأمر سينقلب ضدك على الفور، وستخسرينه، لذا عليك بإستخدام الحيلة معه حتى تكسبين تعاطفه معك، ومساندته لك، فمثلا قولي له بطريقة دافئة أنك في مشكلة وتحتاجين إليه وأنه هو الوحيد الذي سيستطيع مساعدتك، فقط افعلي وستندهشين بالنتيجة، فهكذا هو الرجل يحب أن يثنى عليه، لا ليلام أو يحاسب.

الرجل يحب أن يشعر بالمسؤولية
الرجل السوي الذي يعي جيدا معنى الرجولة يجد نفسه عندما يتحمل المسؤولية، فلا تفرطي في عرض المساعدة عليه، لأن النتيجة ستكون عكسية، فقد تقصدين مساعدته في أعباء الحياة ولكنك تقتلين شيئا في رجولته، فينقلب شخصا آخر سلبيا إلى أبعد الحدود، فلا تحرمي الرجل أن يمارس رجولته بتحمل المسؤلية، ويلتزم بما عليه من أعباء.

الرجل يهاب المرأة القوية المستقلة
على الرغم من أن الرجل يعجب بالمرأة قوية الشخصية، إلا أنه يهابها ولا يفكر أبدا في الإرتباط بها مهما كان، فالرجل يحب أن تحتاج إليه المرأة، وأن تستند عليه، وأن يشعر معها أنه الأقوى وأن يأمن أنها لن تتركه أبدا، ليفرض سيطرته عليها، وهذا الأمر لن يشعر به الرجل مع المرأة قوية الشخصية المستقلة ذاتيا وعقليا، تملك قراراتها بيدها.

الرجل يخشى الإرتباط
نعم، فالرجل يفكر كثيرا قبل الإرتباط، حتى بعد حدوثه/ فقد يأخد الأمر منه وقتا طويلا، فهو يحب أن يحيا كالعصفور حرا طليقا في السماء، وطبيعة الإرتباط تحرمه من هذا الشعور، لذا عليك بإعطاء الرجل المساحة الكافية ليشعر بهذا الإحساس حتى لا يأتي الأمر بنتيجة عكسية.

مجلة الرجل

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *