السودان يعلن استعداده لاستضافة مركز إقليمي لمكافحة الاتجار بالبشر

أعلن السودان استعداده لاستضافة مركز إقليمي لمكافحة الاتجار بالبشر وجدد التزامه التام بمكافحة الظاهرة والتعاون مع الدول المجاورة كافة وتطبيق الاتفاقيات التي صادق عليها في هذا الخصوص، وتأكيده بتقديم تقاريره للاتحادين الأفريقي والأوروبي بشأن جهوده في مكافحة هذه الظاهرة.

وأكد وكيل وزارة العدل أحمد عباس الرزم رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالبشر، التزام السودان التام بمكافحة ظاهرة الاتجار بالبشر والتعاون مع كافة الدول المجاورة وتطبيق الاتفاقيات التي صادق عليها في هذا الخصوص.

وأعلن خلال لقائه يوم الإثنين، ببرج العدل مسؤولة ملف السودان في مكتب مكافحة الاتجار بالبشر بالخارجية الأميركية جولي هكس، استعداد السودان لاستضافة مركز إقليمي لمكافحة الاتجار بالبشر.

واستعرض الرزم خلال اللقاء التقارير كافة التي قدمتها اللجنة الوطنية للاتجار بالبشر وما احتوتها من إحصاءات، ومن تم ضبطهم ومحاكمتهم في كل من الجزيرة والقضارف وكسلا خلال هذا العام.

كما استعرض مع المسؤولة الأميركية التحديات التي يواجهها السودان في مجال مكافحة الاتجار بالبشر، خاصة وأن البلاد لها حدود واسعة مع عدد من الدول، مما يتطلب تقديم المساعدة له في مجال التدريب وبناء القدرات.

وأكد أن السودان يقدم تقاريره للاتحادين الأفريقي والأوروبي بشأن جهوده في مكافحة هذه الظاهرة، إلى جانب مشاركات اللجنة الوطنية في مؤتمرات القاهرة والرباط ومالطا الخاصة باللجنتين العربية والدولية لمكافحة الاتجار بالبشر.

شبكة الشروق

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *