مفتي مصر والراقصة صافيناز بصورٍ فاضحة ومطالب باقالته

طالب مركز “الشهاب” لحقوق الإنسان، بعزل مفتي مصر د.شوقي علام من منصبه، مؤكدين أنه لم يعد جديرًا به ولا مناسبًا للجلوس على هذا الكرسي والمطالبة بمراجعة كل قراراته الخاصة بالموافقة على إعدام الآلاف من الأبرياء.

وكان نشطاء موقع التواصل الاجتماعي “فسبوك” قد تداولوا صورًا “خاشدة وفاضحة” للراقصة صافيناز، في أحد أفراح أبناء القيادات الأمنية بالداخلية المصرية بالإسكندرية، بحضور المفتي “علام”، الذي حضر الفرح بصفته مأذونًا، ولكنه استمر بالجلوس طوال فترة تواجد الراقصة، حسب النشطاء.

وندد النشطاء باستمرار جلوس علام وما يقوم به من أحكام للإعدام على آلاف الأبرياء، مطالبين بمراجعة جميع قراراته السابقة وعزله من منصبه.

القدس العربي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *