عكاشة رئيس مصر القادم.. ويدشن “جمهورية البط”!

“‏اللي خلى الزند وزير عدل، والسيسي رئيس دولة، مش غريبة عكاشة رئيس برلمان”، هكذا علق ناشطون على نجاح توفيق عكاشة وباكتساح في دائرته في الجولة الثانية من انتخابات برلمان ما بعد الانقلاب في مصر.

فالرجل الذي لطالما سُخر من مدرسته الإعلامية “العكشنة”، فاجأ الجميع بأعلى نسبة أصوات على مستوى الجمهورية، ليمنح المغردون لقب “جمهورية البط”، كما سخر ناشطون.

ولا ينافس عكاشة في ذلك سوى رئيس نادي الزمالك مرتضى منصور، ليعيش الناشطون حالة جديدة، فبرلمان يرأسه عكاشة أو منصور، سيصبح أحدهما رئيسا للبلاد في حالة غياب السيسي.

ولم يجد الناشطون غير متنفسهم الوحيد الحالي، منصات التواصل، ليدشنوا وسماً (هاشتاغ) ساخراً #توفيق_عكاشة رئيسا_للبرلمان، الذي وصل بسرعة إلى قمة الأكثر تداولاً.

عاطف لخص النظرية التي لجأ إليها النظام المصري وأجهزته الأمنية لدس عكاشة في المشهد المصري، وقال: “فى البدايه يتجاهلونك.. ثم يسخرون منك.. ثم يحاربونك.. ثم تنتصر”، وسخر محمد من المعضلة الدستورية التي تقضي بتولي رئيس البرلمان رئاسة مصر في حال تغيب الرئيس: “السيسي سيعين توفيق عكاشه رئيسا للبرلمان لأنه لو قتل السيسي سيصبح عكاشة رئيسا، ولذلك سيضمن السيسي ألا يقتله أحد”.

وعن مصر السيسي والتي في نفس سياقها جاء عكاشة باكتساح، سخر “اسكتشيزر”: “مصر في الاعلام احمد موسى، وفي العلم عبد العاطي، وفي الفن مصطفى كامل، يبقى لازم يكون توفيق عكاشه رئيسا للبرلمان”.

وسخر “صعيدي راجل” من كم السخرية التي سيلقاها البرلمان المقبل:”أنا سمعت أن الفضائيات ابتدت تتسابق على شراء حقوق بث جلسات المجلس دي هتبقي فرجه ألذ من مسرح مصر”.
العربي الجديد

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *