جبناك فزع بقيت لينا وجع.. استبدلوا المذيعة لتعريها بمذيعة ثانية.. فاجأتهم وكشفت عن (…)

أثارت مذيعة جديدة في التليفزيون الألباني حالة من الجدل في بلادها، فبعد استبدالها بمذيعة سابقة قامت بالظهور بقميص مفتوح في منطقة الصدر، اتبعت المذيعة الجديدة نفس النهج وظهرت بقميص مثير.

وذكرت صحيفة “الديلي ميل” البريطانية أنه بعد طرد مقدمة أخبار في التليفزيون الألباني بعد ظهورها بقميص مثير ومفتوح ليظهر غالبية صدرها، تم تعيين مذيعة جديدة، لكن المذيعة الجديدة قامت بنفس التصرف.

وبينت الصحيفة أن أنكي براكاج البالغة من العمر 21 عاما، طردت من عملها في التليفزيون لظهورها وكأنها في موقع “بلاي بوي”، حيث ظهرت بقميص مفتوح دون أن يكون أي ملابس أسفله، وتم استبدالها بجريتا هوكسها، التي سببت أيضا دجلا بعد ظهورها وهي تقرأ الأخبار في سلسلة من الملابس الكاشفة.

ويعد الظهور عاريا من المحرمات في ألبانيا المحافظة التي يشكل المسلمون 60% من شعبها، غير أن جريتا هوكسهو، قد بدأت وظيفتها الجديدة بالظهور أسوأ من السابقة، حيث أختارت زي تقليدي ألباني وقامت بإرتداءه دون أي شيء أسفله وذلك خلال الاحتفالات بيوم الاستقلال لتخليد انتهاء الاحتلال النازي عام 1944.

وقالت هوسكهو:” نحن هنا نقوم بالشيء الأصلي، فإذا قيلت الحقيقة، فأنا لن أتفاجأ أننا سنحصل على الكثير من الاهتمام”، موضحة انها ارادت أن تقدم رسالة أنه حينما تستمع الناس إلى برنامجها فإنهم سيحصلون على الحقيقة العارية، لا شيء مائل إلى اليمين أو إلى اليسار.

وعلى الرغم من أن صاحب القناة عصمت دريشتي قد رفض التعليق على حالة براكاج، إلا أنه أشاد بمهنية المذيعة الجديدة.

القدس العربي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *