مدير الحج والعمرة : من يروجون لوجود فساد بالهيئة أصحاب مصالح شخصية

مدير الحج والعمرة : من يروجون لوجود فساد بالهيئة أصحاب مصالح شخصية

أكّد المطيع محمد أحمد مدير الحج والعُمرة أنّ الإجراءات المالية والمُحاسبية بالهيئة سليمة مائة بالمائة، وقال إنّه لا فساد مالي أو إداري بهيئة الحج والعُمرة، وَوَصَف مَن يُروِّجون لذلك بأنّهم أصحاب أغراض شخصية يُريدون أن تَتَحَـوّل كل عمليات الحَــج إلى القطَــاع الخَــاص.
وقال المطيع في تصريحات صحفية أمس، إنّ أداء الهيئة محل تقدير وإشادة من قيادة الدولة، وأضاف (رغم الاتهامات الجائرة ضد الهيئة، فإنّ انتقال التشويش من الحديث عن خدمات الحج الى اتهام الهيئة نفسها هذا يدل على أننا نؤدي أداءً جيداً)، وأشار إلى مُعالجة ما ورد عن رسوم غير قانونية في تقرير المراجع العام، وقال إنّ هذه الرسوم تمّ تقنينها بواسطة لجنة تحصيل الرسوم غير القانونية، علماً بأنّ هذه الرسوم ذهبت للمالية وليست للهيئة، وأكّد أنّه لا صحة لسفر أيِّ دستوري على حساب الهيئة وذلك امتثالاً لتوجيهات رئاسة الجمهورية، وأضاف: «من لديه قائمة باسم دستوريين فلينشرها»، وَوَصَف الحديث عن تخصيص 30 مليون ريال كنثريات بأنّه كَذِبٌ، وقال: «كل ميزانية تسيير الهيئة لا تصل ربع هذا المبلغ».
صحيفة الرأي العام

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *