الفاتح جبرا : ترقية متهمين

اتهمت محكمة المال العام بالخرطوم شمال مؤخراً (10) موظفين من وزارة العمل تحت المادة (189) من القانون الجنائي، إضافة إلى مخالفتهم قانون الموظف العام وتسبيب الضرر، وتم حجز ملف القضية للنطق بالحكم.

حيثيات الإتهام تقول أنه بعد تولي دكتورة “إشراقة سيد محمود” منصب وزيرة العمل الاتحادية (حينها) وأثناء مراجعتها للأداء الوظيفي بالوزارة قد إكتشفت عمليات الاختلاس وقامت بتدوين بلاغ ضد المختلسين وهم (10) أشخاص وتم توقيف المتهمين وإخضاعهم للتحقيقات.
وخلال التحري اتضح أن المتهم الأول مسؤول بالوزارة، يقوم بصرف حوافز على نفسه وآخرين دون وجه حق، وأن المتهمين اشتروا وكالة سفر وسياحة، واستخدموا الوزارة في أعمالها وأخذ بطاقات وخدمات وفرتها الوزارة لمواطنين والاستفادة من مناصبهم، وفور اكتمال التحقيقات وجهت له النيابة تهمة اختلاس المال العام
(لحدت هنا كويسين والموضوع ماشي فل الفل) .. ولأن (الحلو مايكملش) كما يقول أخوتنا في شمال الوادي .. ولأننا أصبحنا نعيش في (مسرح اللا معقول) ودولة (اللا قانون) تعالو معي نقرأ التصريح الذي أدلت به وزيرة العمل السابقة (الإكتشفت التلاعب) والتي أصبحت نائبة برلمانية وهي السيدة/ إشراقة سيد محمود فماذا قالت : (أبلع حبوبك وبعدين أقرأ) :
قالت (أن ترقية المتهمين في قضية استغلال النفوذ الوظيفي بوزارة العمل قمة العبث بالخدمة المدنية، وقالت إن ذلك لا يمكن أن يحدث في أي دولة في العالم) !
يعني (المتهمين) وأثناء ما هم في قفص الإتهام (مثلاً) جاهم المراسلة (الساعي) بتاع الوزارة راكب الموتر وشايل (السرك) معاهو ، قام وقف قدام القفص ونده عيهم (واحد واحد) وبعد ما مضوا ليهو بالإستلام سألوهو بصوت واااحد :
– شنو ده خطاب الرفد ؟
– (ضاحكاً) : رفد شنووو يا ناس يا وهم .. دي ترقية … ترقية !!
السيدة النائبة حاليا والوزيرة سابقاً قالت أن هذا قمة العبث ولا يحدث في أي مكان دولة في العالم ونسيت أو تناست أننا قد خرجنا كدولة من خارطة العالم منذ أكثر من ربع قرن ..
خرجت القوانين في إجازة مفتوحة .. أصبح كل شئ ممكناً .. لن نستغرش ولن نرفع حاجب الدهشة إن أصبح (المدير العام) يدير اعمال المؤسسة من داخل (سجن الهدى) بعد الحكم عليه .. أصبح كل شئ ممكناً .. لن نستغرش ولن نرفع حاجب الدهشة إن تم منح هؤلاء (المتهمون) وسام النيلين أو (إبن السودان البار) وهم داخل ثفص الإتهام .. فالقصة يا سيدتي الفاضلة (هاصت) والمسالة (باظت) واختلط حابل (الفساد) بنابل (العبث) وقديما (مش أوى) قال الشاعر (المايوي) – وريتنا جديد ما كان على بال – لكن للحقيقة والتاريخ (ذي ده ما شوفنا) … وغداً نجد التهاني تنهال على المتهمين في الصحف :
العاملون بوزارة الفضاء الكوني يهنئون زميلهم (تمساح الدميرة) النزيل بسجن (دبك) بمناسبة ترقيته إلى المجموعة الثالثة والتي إستحقها بجدارة وذلك لما عرف به من طهارة يد وأمانة وعمل دؤوب من أجل مصلحة الوطن … مبتهلين إلى الله العلي القدير أن يكمل (محكوميته) ويعود لمزاولة عمله في موقعه الجديد .. !!
كسرة :
عرفنا زول (متوفي) وراتبو (ماشي) .. لكن (متهم) يدوهو (ترقية) دي جديدة لنج !!
كسرة ثابتة (قديمة) :
أخبار ملف خط هيثرو العند النائب العام شنو (وووووووووووو)+(وووووووووووو)+ (وووووووووووو)+(وووو)+(و+و+و+و)+و+(و)+و
كسرة ثابتة (جديدة) :
أخبار تنفيذ توجيهات السيد الرئيس بخصوص ملف خط هيثرو شنو(وووو وووو وووو)+(ووووووووو) +(وووو)+(و+و+و+و)+و+(و)+و

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *