كيف رد اوباما على تصريحات ترامب ضد المسلمين؟

اغتنم الرئيس الاميركي باراك أوباما ذكرى انتهاء العبودية الاربعاء لاطلاق نداء من أجل التسامح والاحترام، بعد يومين من تصريحات دونالد ترامب الذي يريد منع دخول المسلمين الى الولايات المتحدة.

ومن دون ان يذكره بالاسم، تطرق الرئيس الاميركي الى ابرز المرشحين الجمهوريين في السباق الى البيت الأبيض عام 2016، خلال كلمة القاها في مبنى الكابيتول للاحتفال بالذكرى السنوية ال150 للتعديل رقم 13 الذي ألغى رسميا العبودية في البلاد.

وقال وسط التصفيق “تذكر أن حريتنا مرتبطة بحرية الآخرين، بغض النظر عما يبدون عليه أو الايمان الذي يمارسونه”.

كما دعا الاميركيين إلى أن يحذو حذو آبائهم وتجاوز “الصلف والخوف”.

وندد البيت الأبيض الثلاثاء في لهجة غير معتادة بما اعتبره “خطأ من الناحية الأخلاقية” للملياردير ترامب واعتبره “غير مؤهل ليكون رئيسا”، بحسب المتحدث باسم السلطة التنفيذية جوش ارنست.

ودعا ارنست الحزب الجمهوري الى قطع علاقاته مع “النباح الغوغائي” لكي لا يدخل معه “في مزبلة التاريخ”.

البيان

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *