وزارة الإعلام: (15) يناير القادم نهاية الحوار الوطني

وزارة الإعلام: (15) يناير القادم نهاية الحوار الوطني

أعلن وزير الدولة بالإعلام ياسر يوسف أن الحوار الوطني سينتهي في (15) يناير المقبل، وأكد في وقت ذاته التزام الحكومة بالبرنامج الخماسي الذي يهدف الى إعادة هيكلة دعم السلع وتحفظ وزير الدولة بالإعلام في رده على سؤال حول تخصيص بند للحوار في الموزانة باعتبار أنها من التفاصيل.
ورداً على سؤال حول التزام الحكومة ببرنامج البنك الدولي فيما يتعلق بالخروج من دعم السلع، قال يوسف في تصريحات صحفية عقب إجتماع مع الغرفة القومية لإسناد الحوار، والغرفة الإعلامية لإسناد الموازنة بوزارة الإعلام أمس، قال إن الحكومة ملتزمة بالبرنامج الخماسي الذي يهدف إلى إعادة هيكلة دعم السلع، ونوه الى أن اتخاذ قرار بذلك الشأن من مهمة الجهات المختصة بالتخطيط الاقتصادي.
وأوضح يوسف أن الموازنة المقبلة خالية من أية إشارة إلى رفع الدعم عن السلع، وقال: (على العكس سيتم دعم السلع بنسبة 13%)، ونبه إلى زيادة ديوان الزكاة لدعم الأسر الفقيرة الى مليوني أسرة، بالإضافة الى التوسع في الإنتاج الزراعي والصناعي لتحقيق نهضة اقتصادية شاملة، وقلل من تأثير الإنفاق الحكومي على الموازنة، واعتبر أن نسبته غير مؤثرة استناداً على نتائج دراسة أجريت قبل عامين.
ونفى وزير الدولة بالإعلام علمه بأن رئيس الجمهورية المشير عمر البشير تعهد بإدارة ملف الإعلام بنفسه، وقال (لم أسمع بهذا).

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *