البرلمان: السماح للسودان بالتعامل باليورو يمثل اختراقاً للحصار

البرلمان: السماح للسودان بالتعامل باليورو يمثل اختراقاً للحصار

أكد رئيس لجنة الشؤون الاقتصادية والمالية بالمجلس الوطني د. “أحمد المجذوب”، أن موافقة (الكوميسا) على انضمام السودان للمقاصة والسماح له التعامل باليورو، يمثل اختراقاً للحصار الاقتصادي المفروض على البلاد.  وأوضح د. “مجذوب” بحسب المركز السوداني للخدمات الصحفية، أن تلك الخطوة ستحقق فوائد وتفتح مجالات للبلاد في علاقات مصرفية وتمويلية أوسع، مبيناً أن حصر التعامل الدولي المالي بالدولار فقط كان يشكل عائقاً أساسياً في مسار حركة المؤسسات الاقتصادية في السودان وتعاملها مع العالم الخارجي. وقال “مجذوب” إن الخطوة جعلت السودان يخرج جزئياً من الحصار الاقتصادي بإتاحة الفرصة له بالتعامل بالعملات الأجنبية الأخرى، متوقعاً توسع الفرص للتعامل بين دول المجموعة المختلفة في حالة توسع سلة العملات المسموح بها،  بالإضافة للتعامل مع دول من خارج المجموعة. وفيما اعتبر أن موافقة (الكوميسا) اختراقاً للحصار إلا أنه قال، إن ذلك يعتمد على القدرة المالية المتعلقة بالحصة التصديرية والتنافسية لسلع الاقتصاد السوداني، داعياً لزيادة إنتاج السلع عبر الخروج من الإنتاج التقليدي للمواد الخام لإنتاج صناعي متقدم، يستطيع المنافسة في الأسواق العالمية مثل تصدير الزيت بدلاً من السمسم.

المجهر السياسي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *