لجنة الصحة بالبرلمان: نقص في (160) صنفاً من الأدوية منها المنقذة للحياة

لجنة الصحة بالبرلمان: نقص في (160) صنفاً من الأدوية منها المنقذة للحياة

كشف رئيس لجنة الصحة والبيئة والسكان بالبرلمان صالح جمعة عن وجود أزمة في بعض الادوية المنقذة للحياة، ونقص في (160) صنفاً لم يتم تمويلها من بنك السودان المركزي، فيما أعلن الصندوق القومي للإمدادات الطبية أن بنك السودان وفر مبلغ 60 مليون يورو لاستيراد الأدوية.
وقال جمعة لـ(الجريدة) أمس إن اللجنة اجتمعت أمس الأول مع الإمدادات الطبية ووزارة الصحة الاتحادية، وناقش الاجتماع الندرة في الأدوية المنقذة للحياة، وأضاف أن الإمدادات كشفت خلال الاجتماع عن عدم دعم البنك المركزي لتمويل استيراد الأدوية خاصة الأطفال دون الخامسة، وأدوية قسطرة القلب، وأدوية الكلى.

وأقر جمعة بوجود ارتفاع وصفه بالكبير في أسعار الأدوية، ومثل لذلك بقسطرة القلب التي ارتفع سعرها من (5) آلاف جنيه إلى (40) ألف جنيه، وأبان أن الإمدادات عزت الأزمة إلى ندرة العملة.
وتابع رئيس اللجنة بالإنابة، أنهم حاولوا التعامل مع تلك الأزمة بجدية بوضع الأدوية المنقذة للحياة ضمن أولويات الموازنة القادمة.
ورداً على سؤال حول وجود حالات لا يمكن أن تنتظر إلى حين تنفيذ الموازنة المقبلة، قال رئيس لجنة الصحة بالإنابة (نقر بأن هناك حالات حرجة من مرضى الكلى والقلب، وسنحاول مناقشة ذلك مع الإمدادات لإيجاد معالجة حتى لو اضطررنا للاستدانة).

وكشفت جولة (الجريدة) على عدد من الصيدليات بالخرطوم عن ارتفاع أسعار الأدوية وندرة في الأدوية المنقذة للحياة، وذكر صيادلة أن دواء الاستصفاء الدموي لمرضى الكلى غير متوفر، بالإضافة إلى عقار (نيمو فاكس) الذي يستخدم في العمليات الجراحية في الحوادث، وإزالة الطوحال.
ومن جهتهم اشتكى مرضى من ارتفاع أسعار الأدوية بنسبة فاقت (100%) ومثلوا لذلك بدواء خاص بعلاج ارتفاع الضغط الذي ارتفع من (200) إلى (270-300) جنيه خلال أسبوعين، وذلك طبقاً لإفادة المواطن علي الخير عثمان.
في السياق أعلنت مديرة إدارة التخطيط والمتابعة بالصندوق القومي للإمدادات د. إخلاص عبدالرحمن في ورشة عمل مناقشة خطة الصندوق للعام 2016م أمس، إن بنك السودان وفر مبلغ 60 مليون يورو لاستيراد الأدوية، بزيادة بلغت 30% خلال 3 أرباع العام الحالي، ولفتت لتوزيع قائمة بالأسعار الموحدة للأدوية بجميع الولايات بينها أدوية الانسولين لمرضى السكري والبالغ سعره 40 جنيهاً، ونوهت لتوفر أدوية السرطان بنسبة 96%، وتوفر أدوية ومستهلكات الكلى بنسبة 100%.
وأكدت مديرة إدارة التخطيط والمتابعة بالصندوق، اتجاه الصندوق لإلزام الولايات ببيع الأدوية للجمهور بالأسعار التي يحددها الصندوق، وتفعيل الرقابة لضمان توحيد السعر في جميع أنحاء السودان، وتوصيل الدواء للمواطنين قرب أماكن سكنهم.

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *