اختصاصي نفسي: الساسة السودانيون انتهت مدة صلاحيتهم

أكد أستاذ علم النفس السياسي و الاختصاصي النفسي د.علي بلدو، أن معظم السياسيين في السودان قد تجاوزوا أعمارهم الافتراضية وانتهت مدة صلاحياتهم من الناحية السياسية والاجتماعية، وعزا الأمر إلى ما أسماه التغير الشعوري المتمثل في العناد و التغلب في المواقف وعدم تقبل الأخر و«الكنكشة» في المناصب وعدم إتاحة الفرصة للآخرين،

وأضاف بلدو لـ«آخر لحظة» يرجع كل ذلك إلى عامل السن لديهم”، وقطع بلدو بأن مشكلة الحكم في السودان مشكلة نفسية كما هو الحال في ارتفاع أسعار الدولار، لافتاً إلى أن عامل السن وتقدمه لدى السياسيين بالبلاد يعد أحد أسباب إعاقة الحوار الوطني والتحول الديمقراطي وإشاعة روح المؤسسية داخل الأحزاب.

اخر لحظة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *