البشير : «ما دايرين ننفرد بحكم البلد»

البشير : «ما دايرين ننفرد بحكم البلد»

أعلن رئيس الجمهورية المشير عمر البشير ، أن مؤتمر الحوار الوطني حسم 50 في المئة من قضايا السودان المطروحة على طاولة المتحاورين، وتوقع أن يتم الاتفاق على جميع المحاور خلال اليومين القادمين والتوصل إلى وثيقة تفضي إلى دستور دائم للبلاد، وأكد أن نتائج الحوار تمثل أفضل هدية تتزامن واحتفالات البلاد بعيد استقلالها المجيد، في وقت اختتم الرئيس زيارته إلى مدينة بورتسودان، وأعاب البشير، الذي خاطب حشداً من قيادات البحر الأحمر في مدنية بورتسودان أمس

على هامش زيارته للولاية بمناسبة فعاليات مهرجان السياحة والتسوق التاسع، أعاب على السودانيين عدم التوصل إلى دستور دائم رغم مرور 60 عاماً على نيل الاستقلال، وأضاف» لأنو عيب نحتفل بالعيد الستين للاستقلال ولا زلنا نتتكلم عن دستور إنتقالي «، وأكد أن الحوار بعيد تماماً عن أي أبعاد خارجية، وأشار إلى أن الحوار تُطرح فيه جميع الموضوعات ويتحمل الرأي والرأي الآخر حتى تخرج الضغائن وتصفى نفوس الناس ليتوجهوا نحو القضايا الأساسية للسودان ،ونفى البشير وجود أي نوايا لحزب المؤتمر الوطني بحكم البلاد أو الإنفراد بالسلطة، وأردف» نحن ما دايرين ننفرد بي حكم البلد وما دايرين ننفرد بي قرار البلد دايرين نشرك الناس لانو في الشورى خير كتير جدا «، وأعرب الرئيس عن ثقته في وصول السودانيين لحلول توافقية ترضي مكونات المجتمع كافة، ودلل على ذلك بنتائج اللقاء غير المباشر في أديس أبابا الذي جمع بين وفد الحكومة بقيادة إبراهيم محمود، والحركة الشعبية- قطاع الشمال بقيادة ياسر عرمان، واعتبر تلك النتائج معززة لطريق الوصول لسلام دائم بالسودان، وأضاف «كلنا رأينا أن السودانيين حينما يجلسون لوحدهم دون وساطة وبعيداً عن الإعلام يتوصلون لحلول عقلانية وربما لأول مرة نسمع تلك الحلول الإيجابية.
وفي السياق افتتح البشير أربع محطات لتحلية المياه بولاية البحر الأحمر، هي محطة مياه سواكن بسعة تخزينية تبلغ(500) متر مكعب في اليوم، والعقيق بسعة (250) متراً مكعباً، ومحطة سنكات التي تبلغ سعتها (250) متراً مكعباً، ودشن البشير أيضاً المحطة الرابعة في محلية جبيت المعادن وتبلغ سعتها التخزينية(250) متراً مكعباً يومياً.

اخر لحظة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *