مسيحيون: لم نتعرض لأي مضايقات في ممارسة شعائرنا

مسيحيون: لم نتعرض لأي مضايقات في ممارسة شعائرنا

أكد أسقف الكنيسة الأسقفية بحاضرة ولاية جنوب كردفان كادوقلي، سايمون أيوب، عدم تعرّض المسيحيين بالولاية لأي مضايقات في ممارسة شعائرهم الدينية، مشيراً لوجود تسامح ديني بين المسلمين والمسيحيين، الأمر الذي عزز من تحقيق التعايش السلمي.

وأقام المسيحيون بولاية جنوب كردفان الجمعة، قدّاساً بالكنيسة الكاثوليكية بكادوقلي، بمناسبة ذكرى مولد المسيح عيسى عليه السلام.

ودعا أسقف الكنيسة الأسقفية حسب مراسل “الشروق” محمد إسماعيل، سكان الولاية مسلمين ومسيحيين للصلاة من أجل السلام، وقال إن ذكرى مولد المسيح تعد فرصة حقيقية لحملة السلاح لتغيير واقع الولاية، بالانحياز للسلام كرسالة لكل الديانات السماوية، وجدّد موقف الكنيسة الثابت لتعزيز السلام بجنوب كردفان.

بدورها هنأت حكومة جنوب كردفان، المسيحيين بالولاية بمناسبة ذكرى مولد سيدنا عيسى عليه السلام، وطاف الوالي عيسى آدم أبكر، على كنائس مدينة كادوقلي الأربع مشاركاً في المناسبة.

وأكد الوالي خلال الاحتفال، أن السودان وطن يسع جميع أهله مع اختلاف دياناتهم، وأضاف أن كل أهل الولاية سواسية عند الدولة والقانون، وأكد دعم الدولة للكنيسة لتلعب دوراً أكبر في السلام والأمن والاستقرار.

شبكة الشروق

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *