بريطاني يصور 3500 سيدة في الحمام لاستغلالهم جنسيا

قضت محكمة بريطانية بالسجن أربع سنوات على رجل قام بتصوير 3500 سيدة في المراحيض العامة والحمامات.

وكانت شرطة سكوتالاند يارد قد ألقت القبض على جورج توماس (38 عاما) بتهمة التجسس وانتهاك الخصوصية وتركيب كاميرات صغيره في الحمامات وغرف تغيير الملابس وبعض المراحيض في الشوارع والمقاهي، وقام من خلالها بتصوير 3500 ضحية بهدف الاستغلال الجنسي.

وكانت الشركة قد تلقت بلاغا من إحدى زميلات “توماس”بعد عثورها على عدة مقاطع فيديو على جهاز الكمبيوتر الخاص به، تظهر فيها وبعض زميلاتها في التواليت.

وبتفتيش جهاز الكمبيوتر تم العثور على 650 ساعة من مقاطع الفيديو، التي تم التقاطها في المراحيض والحمامات، لسيدات وأطفال ورجال.

كما عثرت الشرطة على اثنين من الكاميرات السرية مخبأة في حقيبة الكمبيوتر إضافة إلى قرص صلب محمول والعديد من بطاقات الذاكرة التي تحتوي على مشاهد جنسية.

وقضت المحكمة بسجن توماس أربع سنوات بعد إدانته بعدة تهم من بينها التجسس واستراق النظر، والتقاطصور ومشاهد غير لائقة لأطفال وسيدات.

وقال قاضي المحكمة “جيرمي دون”: “إن الأفعال الدنيئة التي ارتكبها المتهم، تسبب النفور العميق وتدل على عقلية مريضة تستوجب العقاب”.

دنيا الوطن

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *