والي الجزيرة: ملتزمون بمواصلة الاصلاح وتوفير الخدمات

والي الجزيرة: ملتزمون بمواصلة الاصلاح وتوفير الخدمات

جدد والي الجزيرة د. محمد طاهر ايلا، تأكيده على مواصلة إجراءات التصحيح والحد من الإسراف والصرف غير المبرر مع العمل على الاستجابة للاولويات والمتطلبات الأساسية في الصحة والتعليم وتوفير احتياجات المواطن في معاشه وكرامته وأمنه واستقراره.
وقال الوالي لدى مخاطبته قيادات وواجهات المرأة بود مدني امس، (سوف نوفر كل الوسائل التي تمكن كل فرد من المساهمة والمشاركة بفعالية في الاقتصاد والاجتماع عبر توفير كل آليات الاستثمار والتمويل والتحفيز حتى نستطيع تحريك كل القطاعات ولا نجعل 50% من القوة الفاعلة في المجتمع عاطلة عن العطاء).
واضاف أن المرأة ستجد الدعم والسند وتعهد بالوقوف مع كل برامجها لتأخذ موقعها الطبيعي، واعتبر المرأة شريكاً أصيلاً وأساسياً بدءاً من التخطيط وتحديد الأولويات وانتهاء بالمراجعة والتنفيذ.
واوضح ايلا أن دعوات الإصلاح والتربية لن تنجح ما لم تقدها المرأة في المنزل والروضة والمدرسة والجامعة، واعتبر أن مشكلة الاقتصاد الكلي تتمثل في أن الحاجيات أكثر مما هو متوفر من الموارد، وقال (ليس المهم كم تكسب، ولكن المهم كم تصرف)، وزاد (إذا كان الصرف سداسياً والدخل خماسي، فذلك عين الافلاس).
ورأى والي الجزيرة أن المرأة قادرة على تصحيح تلك المعادلة على مستوى السودان، من خلال قيادة إصلاح اقتصادي في قضايا الإنتاج والاستهلاك، وابان أن المرأة شريك أصيل في الخدمة المدنية في كل قطاعاتها ومستوياتها، ولفت إلى اهمية أن تكون المرأة في الجزيرة رأس الرمح، ونوه الى انه بإمكانها المساهمة والمشاركة بدور رائد وكبير لاستكمال النهضة من خلال مشروع زراعة مليون شتلة مثمرة.
وذكر الوالي أن ملتقى أمناء المرأة يأتي والبلاد اجتمعت واحتشدت حول مائدة الحوار الوطني لاستكمال الاستقلال، واشار الى ان المواطنين لا زالوا يأملون ويطمحون في الاستقرار والسلام والرفاهية.

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *