للمرة الثانية.. وزير الخارجية المصري يبعد ميكروفون قناة الجزيرة من أمامه

طالب وزير الخارجية المصري سامح شكري بإزالة ميكروفون قناة الجزيرة من أمامه، عندما قام العاملون بنقل جميع ميكروفونات القنوات الفضائية أمام الوزير، عندما كان يستعد لإلقاء كلمته خلال الاجتماع السداسي الخاص بسد النهضة الأحد 27 ديسمبر 2015.

في البداية وضعت قناة الجزيرة الميكروفون الخاص بها أمام الوفد السوداني، فيما وضع التلفزيون المصري الميكروفون الخاص به أمام الوزير المصري. وعندما هم وزير الخارجية المصري بإلقاء كلمته، قام العاملون بنقل جميع الميكروفونات أمام الوزير، الذي قال بصوت واضح “ابعده شوية من قدامي”، يقصد ميكروفون الجزيرة. وبالفعل تجاوب العاملون بهدوء وقاموا بإبعاء الميكروفون.

يذكر أن إثيوبيا فاجأت الجميع قبيل انطلاق الاجتماع بساعات قليلة بإعلانها تحويل مجرى النيل باتجاه سد النهضة، لتمر مياه النيل الأزرق لأول مرة من خلال السد بعد انتهاء إثيوبيا من إتمام معظم إنشاءات السد، وبعد الانتهاء من إنشاء أول 4 مداخل للمياه وتركيب مولدين كهربائيين.

وكانت كل من مصر وإثيوبيا والسودان قد قاموا بالتوقيع في شهر مارس الماضي على وثيقة إعلان مبادئ سد النهضة في العاصمة السودانية الخرطوم، والتي تعني ضمنياً الموافقة على استكمال بناء السد مع عمل الدراسات الفنية اللازمة لحماية الحصص المائية.

المصري اليوم

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *