قسيسة أمريكية تعتنق الإسلام على يد داعية سوداني

قسيسة أمريكية تعتنق الإسلام على يد داعية سوداني

أعلنت قسيسة في أكبر الكنائس الإنجيلية الأمريكية اعتناقها الإسلام عقب مناظرة أجراها معها الداعية السوداني الشيخ محمد المنتصر الإزيرق. وتصنف القسيسة “شيرل ديرول باركر” بعدائها الشديد للإسلام والمسلمين، وانخرطت القسيسة في مناظرة مع الشيخ محمد المنتصر الذي كان ضمن وفد الطرق الصوفية الذي زار أمريكا أخيراً، وتخلف الداعية عن الوفد الذي عاد إلى البلاد.


وطبقاً لشيرل التي تعد من أكبر القيادات المسيحية في أمريكا فإن عدداً من المقابلات التلفزيونية التي ظهر  خلالها الشيخ محمد المنتصر دفعتها لطلب مناظرته. وبحسب مقطع فيديو تحصلت عليه «آخرلحظة» فإن المنتصر استطاع إقناع القسيسة بأن أول من بشر بسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم هو المسيح عيسى عليه السلام، وأضاف المنتصر في مناظرته موجهاً حديثه للقسيسة بقوله “وطالما أنك تقتدي بسيدنا عيسى عليه السلام فلابد أن تؤمني بالنبي محمد عليه الصلاة والسلام”، وفور انتهاء الشيخ محمد المنتصر من أحاديثه حتى سألت القسيسة شيرل عن كيفية الدخول في الإسلام، وقام المنتصر بتلقين شيرل كيفية نطق الشهادتين لتنتهي  المناظرة باعتناقها الإسلام، وأبدت القسيسة رغبتها في تعلم القرآن وعلومه، ووعدت بزيارة السودان.

 

 

اخر لحظة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *