وزير يستقيل بعد “موقف محرج” في حانة

وزير يستقيل بعد “موقف محرج” في حانة

استقال وزيران من حكومة رئيس الوزراء الأسترالي مالكوم تورنبول، الثلاثاء، وترك أحدهما المنصب بعد أن شكت موظفة عامة من تصرفاته في حانة في هونغ كونغ، أثناء زيارة رسمية في الآونة الأخيرة.

وأعلن جيمي بريجس وزير شؤون المدن استقالته بعد أن أثارت امرأة -لم يكشف عن اسمها- مسألة تصرفاته غير اللائقة نحوها في “حانة شعبية مزدحمة بالرواد” بالمدينة الصينية، المستعمرة البريطانية السابقة.

وقال بريجس إنه لم يرتكب أي مخالفة للقانون، لكنه رفض الحديث عن تفاصيل الواقعة.

وقال بريجس للصحفيين في أديليد “أعتذرت لها مباشرة لكن بعد ما أثارته وحقيقة أنني كنت في حانة بوقت متأخر من الليل أثناء زيارة للخارج، خلصت إلى أن هذا السلوك لا يتناسب مع المعايير الرفيعة للوزراء”.

وقال تورنبول إن وزيرا ثانيا هو مال بروه سيتنحى أيضا إذ تحقق الشرطة بشأن دوره في إفشاء أسرار منافس سياسي.

وقال تورنبول في بيان “بعرضه التنحي فإن السيد بروه فعل الصواب لإدراكه أهمية الحفاظ على تركيز الحكومة من أجل توفير فرص العمل وتنمية الاقتصاد والحفاظ على الأمن الوطني”.

سكاي نيوز

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *