بالصور: الخرشوف وتأثيره السحري على القدرة الجنسية.. لحظة.. “بتعرف الخرشوف؟!”

بالصور: الخرشوف وتأثيره السحري على القدرة الجنسية.. لحظة.. “بتعرف الخرشوف؟!”

على الرغم من أن هذا الخرشوف لا يتصدر قائمة الخضروات الغنية بالفيتامينات والمعادن، إلا أن لهذا النوع من الخضار فوائد لا تحصى على الصحة، نتعرف عليها في هذا التقرير.

يتسم الخرشوف (الأرضي شوكي) بسعراته الحرارية المنخفضة فضلاً عن فوائده الصحية، فهو غني بالألياف والكربوهيدرات، ما يجعله مفيداً لمرضى السكري. كما يحتوي الخرشوف على مادة السينارين، التي تضفي قليلاً من المرارة على مذاقه وتعزز إنتاج العصارة الصفراوية.

صحيح أن الخرشوف مفيد، ولكن يبقى طعمه الدافع لتناول هذا النوع من الخضروات مقارنة بفوائده الصحية. ووفقاً لمكتب “أيد” المعني بتقديم معلومات لخدمة المستهلكين، فإن الخرشوف يحتوي على كميات متوسطة من الفيتامينات والمعادن الضرورية للجسم مقارنة بغيره من الخضروات.

بحسب ما ورد في موقع “أوغسبرغه ألغماينه”، فإن دراسات كثيرة أثبتت أن الخرشوف يحفز إنتاج العصارة الصفرواية، بل وإن الكثير من الدراسات أثبتت أنه مدر طبيعي للبول ويساعد على تخفيف الالتهابات ويقوي الكبد، إلى جانب تحفيز الشهية، ما يجعله من مقبلات الطعام المثالية. علاوة على ذلك، فإن الخرشوف من الخضروات التي ينصح بتناولها للراغبين في الحفاظ على قوام رشيق.

وطبقاً لمعلومات مكتب “أيد” الألماني للتغذية، فإن الخرشوف يحتوي على كميات عالية من الماء وونسب قليلة من الكربوهيدرات، إضافة إلى خلوه التام من الدهون.
كما يحتوي على معادن مفيدة للجسم مثل البوتاسيوم والكالسيوم والمغنيسيوم والحديد والمنغنيز، إضافة إلى مادة الكاروتين التي تساعد على الحد من انتشار الجذور الحرة في الجسم. وخير دليل على أهمية الخرشوف على الصحة هو استخدام المصريين له، إذ غالباً ما كانوا يعتمدونه في علاج مشاكل الهضم والكبد والمرارة. كما عُرف الخرشوف بدوره الفعال في تحفيز الشهوة الجنسية، حسبما رود في موقع “هامبورغر أبندبلات” الألماني.

ثمرة الخرشوف

ورغم فوائد هذا النوع من الخضار، إلا أن الخرشوف المعلب هو الأكثر شيوعاً، علماً بأن رأس الخرشوف الطازج مفيد وله مذاق لذيذ لا يعرفه الكثيرون. ولتذوق هذا الطعم، يكفي طهي رأس الخرشوف لمدة 45 دقيقة في الماء والملح. ويعتبر الصيف موسم تناول الخرشوف الطازج.

صينية خرشوف بالسبانخ

الخرشوف.. علاج سحري للعجز الجنسي

DW

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *