الوليد بن طلال يرفض لقاء السفير الإيراني ويعلن إلغاء جميع مشاريعه في طهران

الوليد بن طلال يرفض لقاء السفير الإيراني ويعلن إلغاء جميع مشاريعه في طهران

قال الملياردير السعودي الأمير الوليد بن طلال على حسابه بموقع تويتر، الثلاثاء 5 يناير/ كانون الثاني 2016، إنه ألغى دراسة جميع المشروعات والاستثمارات في إيران وذلك في ظل الخلاف الدبلوماسي بين السعودية والجمهورية الإسلامية.

وذكر الأمير الوليد أيضا أنه رفض طلب السفير الإيراني للمقابلة وأوقف جميع الرحلات التي تسيرها شركة طيران ناس الاقتصادية من وإلى إيران.

huffpostarabi

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *