احمد دندش : رسائل العام الجديد

في بريد احمد الصادق:
بمقاييس المنطق، حقق حفلك الاخير في رأس السنة النجاح المطلوب، واستطعت ان تكتشف بنفسك مدى تعلق جمهورك بك ومدى حبهم لك، ذلك الحب الذى يجب ان تمنحه التقدير اللازم في العام الجديد، وان تبتعد بقدر الامكان عن (إستهلاك) حنجرتك، وإستهلاك موهبتك بالاغنيات (الهزيلة) التى صرت تردد بعضها مؤخراً، العام الجديد يتطلب منك عزيمة اقوى واصرار اكبر من اجل العودة من جديد لسابق عهدك، فهل تفهم.؟
في بريد نانسي عجاج:
اظن ان الغاء حفلك الجماهيري في رأس السنة جاء في مصلحتك بشكل كبير، وذلك لأن اسعار تذاكر دخول ذلك الحفل كانت (باهظة جداً)، انت ياعزيزتي فنانة استثنائية وصاحبة احساس متفرد وجمهور عريض، تلك العناصر التي يجب ان تصطحبيها معك في كل حفلاتك الجماهيرية، عموماً ينتظر جمهورك (تعويضهم) عن ذلك الحفل بآخر في مقبل الايام.
في بريد عقد الجلاد:
اي محاولة منكم للتقليل من تأثير كورال كلية الموسيقى والدراما في جذب الجمهور منكم ستكون هي اولى خطوات (الذبول) لفرقتكم التاريخية والتى شكلت اجيالاً مختلفة في السودان، اعزائي في عقد الجلاد، انتم تحتاجون للشفافية والصدق وتثبيت مبدأ (المواجهة) خصوصاً بعد ظهور منافس قوي يجيد وبشكل كبير استغلال (الفرص) والتسديد في مرمي (النجاح).
في بريد عاصم البنا:
اعرف تماماً ان لقب (فنان الطبقات البرجوازية) يزعجك وبشدة، ويجعلك دوماً تحاول التملص منه عبر الحوارات الصحفية التى تجرى معك، لكن ياعزيزي هذا الامر لايتم بالطريقة اعلاه، بل بالاقتراب من الجمهور اكثر، والاطلالة المستمرة في مسارح العاصمة عبر الحفلات الجماهيرية التى لايتعدى الدخول اليها الـ(30) جنيهاً، فهل انت قادر على خوض هذه التجربة..؟
في بريد جمال فرفور:
كثيراً مايستوقفني جمهورك في الشارع العام، بعضهم يخبرني بأنه يشتاق لحضور حفل نهاري لك في قصر الشباب والاطفال، وآخرون يؤكدون انهم في امس الحوجة الى معانقة جمال فرفور بعيداً عن الاجواء (المخملية) التى تقام فيها حفلاته مؤخراً، ومابين هذا وذاك، يطرح سؤال نفسه…لماذا لايُرضي فرفور معجبيه (البسطاء) خلال العام الجديد بحفل شهري في مسرح عام، مع احتفاظه التام بحقه في مواصلة تلك الحفلات (المخملية)..؟

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *