ابتكارات تقنية ستغير حياتنا في 2016

يعيش العالم اليوم في خضم ثورة تقنية متسارعة غيرت من أسلوب حياتنا بشكل لم يعرفه الإنسان من قبل، حيث أزالت الحواجز بين العالمين المادي والرقمي. ويقول موقع «دبليو تي فوكس» المتخصص بالتقنيات الحديثة إن تقنيات النانو ستمكن الناس قريباً من تشخيص الأمراض ذاتياً، وستظهر آلات قادرة على صنع نفسها، وسيصبح التلفزيون من ذكريات الماضي بعد استبداله بتقنيات الواقع الافتراضي.

صور مجسمة من مايكروسوفت

حتى وقت قريب كانت الصور المجسمة تنتمي إلى حد كبير إلى عالم الخيال العلمي وأفلام الرجل الحديدي. وتأمل مايكروسوفت في تغيير ذلك مع تطويرها لتقنية «الهولون» أو الصور المجسمة والتي تم كشف النقاب عنها مؤخراً..

وسوف يكون المستخدمون قادرين على التفاعل شخصياً مع صور ثلاثية الأبعاد بعد وضع نظارات الهولون الرقمية على أعينهم، بل سيصبحوا قادرين على طباعة أشياء بواسطة الطباعة تقنية «هولوستوديو» ثلاثية الأبعاد. ومن بين المزايا الأخرى، سوف يكون مرتدو نظارات الهولون قادرين على نقل أنفسهم بصريا إلى موقع آخر في لحظات وإن كان كوكب المريخ بذاته.

التحكم بالإلكترونيات بإيماءات حركية

يمكنك بواسطة شريط الذراع من انتاج شركة «مايو» MYO، الانتقال بسلاسة من شريحة عرض إلى أخرى أو تصفح الانترنت باستخدام إيماءات ذراعك الطبيعية. ويطلق على هذه التقنية اسم «تقنية الجيل الجديد للتحكم بالإيماءات».

و«مايو» هذا هو عبارة عن شريط يوضع على ذراع المستخدم ملئ بأجهزة استشعار حركة العضلات قادرة على التقاط «النشاط الكهربائي في العضلات واستخدامها في التحكم لاسلكياً بالأجهزة الإلكترونية من خلال تقنية البلوتوث، ووفقا للشركة، فإن الجهاز يعمل مع أنظمة ويندوز وماكينتوش وأندرويد OS.

«تراك دوت»

تراك دوت TrakDot هو أول جهاز تتبع في العالم قادر أن يخبرك أين هي حقيبتك عند الهبوط من الطائرة، ولكنه لا يقول لك للأسف كيف يمكن أن تسترد حقيبتك إن ضاعت..

وتقول شركة»غلوبال تراك«التي تصنع هذا الجهاز المبتكر إن تراك دوت يسمح للمستخدم استخدام هاتفه الذكي أو الكمبيوتر اللوحي جهاز ليحدد بالضبط مكان الحقائب الخاصة في المطار. وكل ما عليك القيام به هو وضع الجهاز في حقيبتك ثم تشغيل التطبيق على هاتفك لتقوم بتعقب حقيبتك.

جهاز استشعار تسوس الأسنان

لا أحد يحب الذهاب إلى طبيب الأسنان، حتى لو كان مجرد لفحص طبي، ولكن علماء تايوانيين في جامعة برنستون وجامعة»تافتس«قاموا بتطوير جهاز استشعار جديد يوضع في الفم قادر على أن يشخص للأطباء إذا كان الألم في أسنانك ناجما عن الإفراط في تناول الطعام أو التدخين أكثر من اللازم..

وقد يقلل إلى حد كبير زيارتك لطبيب الأسنان. ويقوم الجهاز بتنبيه الطبيب أو المريض لدى اكتشافه للبكتيريا التي تسبب التسوس الأسنان.

ويقول الباحثون إن الجهاز يعد بآفاق كبيرة. ففي الاختبارات التي أجريت على ثمانية أشخاص تعرف الجهاز على وجود حالات تسوس بشكل صحيح بنسبة 94%.

ماسح ضوئي يقيس السعرات في الطعام

يستطيع ماسح «دايت سينسور» الضوئي الصغير أن يقول كم عدد السعرات الحرارية في طعامك قبل أكله، ويعمل الماسح على مبدأ مسح جزيئات الطعام ومن ثم إرسال البيانات إلى الهاتف الذكي من خلال البلوتوث ويظهر على الشاشة عدد السعرات الموجودة في قطعة الكيك أو الجبن أو حتى وعاء الحبوب.

ويمكن للماسح الضوئي تحليل الغذاء المتجانس فقط ما يعني أن «دايت سينسور» يقول لكم القيمة الغذائية لشريحة من لحم بيرغر ولكن لا يمكنه قراءة شطيرة بيرغر مزدوجة.

الطباعة الحيوية ثلاثية الأبعاد

باتت تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد قادرة على طباعة أكثر من مجرد وسائل بلاستيكية غريبة المنظر، فاليوم تمكن مهندسو أحياء من استخدام تلك التقنية في تطوير أنسجة بشرية، وتستطيع أجهزة الطباعة الحيوية بناء بقع أعضاء باستخدام الخلايا الحية.

وعلى الرغم من أن هذه التقنية لا تزال بعيدة سنوات عن الاستخدام السريري، إلا أن شركة واحدة هي»أورغان نوفو«أطلقت بالفعل طابعة تجارية، وفقاً لصحيفة وول ستريت جورنال. ويقول هود ليبسون من مختبر الإبداع في جامعة كورنيل الأمريكية إن ما يعيق تقدم تلك التقنية إلى الآن هو عدم وجود برنامج قادر على تصميم أعضاء جسم الإنسان إلى الآن.

 

 

البيان

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *