المريخ يودع أديس ويشارك سان جورج احتفالاته بمباراة من العيار الثقيل

يؤدي المريخ عصر اليوم تجربة تحضيرية من العيار الثقيل عندما يحل ضيفا على سان جورج الإثيوبي عصر اليوم في اطار احتفالات الإثيوبي بعيده الثمانين، وستكون المباراة سانحة نموذجية للبلجيكي لوك إيميل لاختبار قوة الفريق ونجاح تحضيراته التي بدأت قبل نحو عشرة ايام نفذ خلالها الفريق برنامجا إعداديا للموسم الجديد، بمشاركة عدد كبير من اللاعبين غير أن غياب عناصر مؤثرة خصم كثيرا من إمكانية الاستفادة من كل المجموعة قبل أن ينضم مؤخرا ثلاثة لاعبين ويسبقهم اثنان لتقترب الصفوف من الاكتمال بانضمام الكابتن علاء الدين يوسف الذي ينفذ برنامجا تحضيريا بدأه بالخرطوم وسيكمله بدبي.

بينما يواصل رمضان عجب برنامجا علاجيا إثر إصابة لحقت به في أول تجربة تحضيرية أمام نجوم أديس ليكون غيابه مؤكدا عن المباراة اليوم.
وسيدفع إيميل لوك بالعناصر التي خضعت معه لبرنامج إعدادي في الفترة الماضية وسيعتمد على جمال سالم، المعز محجوب في حراسة المرمى، أمير كمال، علي جعفر في خط الدفاع، بخيت خميس، راجي عبد العاطي، عمر بخيت، كوفي فرانسيس، اوكرا اوغستن، بكري المدينة وأحمد عبد المنعم عنكبة.
المريخ سيفقد جهود عناصر مؤثرة منحت الفريق قوة كبيرة في الموسم الماضي مثل علاء الدين يوسف المصاب، بجانب أحمد عبد الله ضفر الذي منح إجازة قصيرة بسبب عقد قرانه وسيلحق بالبعثة في العاصمة القطرية الدوحة، ويغيب ايضا عن التشكيلة رمضان عجب المصاب الذي ينفذ برنامجا علاجيا سيكتمل غدا على الأرجح ليكون لائقا للمشاركة في التجارب التحضيرية بقطر.

المباراة ستمنح البلجيكي إضاءة كاملة لشكل الفريق قبل خوض المباريات القوية في الدوحة قبل العودة للخرطوم لمواصلة البرنامج الإعدادي واداء تجارب قوية أمام مصر المقاصة وربما الزمالك وسيدفع إيميل لوك بالتشكيلة التي سيعتمد عليها في مباريات الدوحة وسيمنح الفرصة لبعض العناصر ايضا آملا الاستفادة من التجربة القوية.
المريخ واجه سان جورج في مناسبات عديدة في فترات سابقة كان آخرها في العام (2008) في تمهيدي البطولة الأفريقية واقصى أبناء القلعة الحمراء منافسهم وتأهلوا على حسابه للدور الأول، ويتشابه الفريقان بشدة في الزي ويرتدي كلاهما الأحمر والأصفر ما سيقود المريخ لارتداء زي خاص درج على ارتدائه في هكذا ظروف.

ويملك الإثيوبي ذخيرة جيدة من اللاعبين المميزين الذين يشكلون عناصر أساسية في تشكيلة المنتخب الإثيوبي الذي يبحث عن استعادة أمجاد الماضي وظهر المنتخب في البطولة الأفريقية قبل موسمين وقدم مباريات قوية وخذلته الخبرة فقط.
المباراة ستمثل إعدادا جيدا لسان جورج ويأمل مدربه الاستفادة من الخبرات الكبيرة لنجوم المريخ قبل أن يستهل مشواره في البطولة الأفريقية.
وأظهر الجهاز الفني لسان جورج اهتماما بالغا بمواجهة المريخ اليوم وسيخوض المباراة بصفوف مكتملة. وستعود بعثة المريخ للبلاد غدا وستستعد للمغادرة إلى الدوحة لاداء تجارب قوية هناك.

صحيفة اليوم التالي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *