لاجئة سودانية تفترش الرصيف: “صاحب البيت طردني”

“السيدة ريجينا”، سيدة في الخامسة والخمسين من عمرها، جاءت مصر هي وزوجها منذ العام 2001، هربًا من الصراعات في جنوب السودان، حيث عملت كخادمة وجليسة لكبار السن بعد وفاة زوجها.

منذ عام مضى، لم تعد تقوى على العمل، ولم تجد مصدرًا للرزق، ولم يعد في استطاعتها دفع إيجار منزلها في مدينة نصر بالقاهرة، لفترة بلغت 11 شهرًا، وتم طردها منه.

لم تجد سفارة تلجأ لها، فذهبت للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشئون اللاجئين، وتقدمت بشكواها منذ شهر، وإلى الآن تنتظر فرجًا لحالها، خاصةً أنها تسكن في الشارع.

البوابة نيوز

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *