أمين حسن عمر: لا أقسو على (طه) لكن نشاطه أقل من (نافع)

أمين حسن عمر: لا أقسو على (طه) لكن نشاطه أقل من (نافع)

صوّب عضو المكتب القيادي في المؤتمر الوطني الدكتور أمين حسن عمر، انتقادات لاذعة إلى الحزب الحاكم، وعاب عليه عدم إنتاج المبادرات الكبيرة، لا سيما في علاقات البلاد الخارجية، وفي معاش الناس،وقطع بأن المبادرات أصبحت تأتي من الرئيس عمر البشير.

وقال عمر في حوار مع (الصيحة) يُنشر بالداخل، إن “المؤتمر الوطني ليست له مبادرة في معظم الأحيان، والآن المبادرة تأتي من الرئيس البشير”. وشدد على أن الحزب الحاكم يبدو في حالة بيات حزبي، وأردف قائلاً: “أشعر بأن المؤتمر الوطني في حالة عطلة”.

ووصف أمين، دور الحزب الحاكم بالمتراجع، وأردف قائلاً: لا حضور للمؤتمر الوطني في السياسات الخارجية، وهو بعيد عن الأمور الاقتصادية، وعن معاش الناس”.

واستبعد الدكتور أمين وجود رابط بين غياب المبادرات داخل المؤتمر الوطني وبين تنحي علي عثمان محمد طه ونافع علي نافع وعوض الجاز من مواقعهم، وأضاف: “إذا أراد المؤتمر الوطني أن يكون فاعلاً، فعليه أن يستبق رئاسة الجمهورية في التفكير”، ورفض أمين الاتهام بأنه أكثر قسوة تجاه علي عثمان محمد طه، وقال: لست قاسياً على (طه) لكنّ نشاطه أقل من (نافع) في الحياة الحزبية”.

صحيفة الصيحة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *