إدارة التعليم قبل المدرسي بالخرطوم تشدد على تفعيل إجراءات تخاريج الأطفال و إيقاف مديرة روضة لتعاملها غير الإنساني مع طفلة

إدارة التعليم قبل المدرسي بالخرطوم تشدد على تفعيل إجراءات تخاريج الأطفال و إيقاف مديرة روضة لتعاملها غير الإنساني مع طفلة

شددت مديرة الإدارة العامة للتعليم قبل المدرسي بوزارة التربية والتعليم بولاية الخرطوم إلهام عثمان الحسن، على تفعيل إجراءات ضبط التخاريج الخاصة برياض الأطفال، وكشفت عن إيقاف مديرة إحدى رياض الأطفال بمحلية الخرطوم، وسحب ترخيص الروضة بسبب المعاملة اللا إنسانية تجاه طفلة تبلغ من العمر (3) أعوام.
وقالت مديرة الإدارة العامة للتعليم قبل المدرسي بالوزارة لـ(الجريدة) أمس، إن الإدارة حددت رسوم التخاريج بين (150-300) جنيه، وكشفت عن تلقيهم العديد من الشكاوى بسبب الرسوم الباهظة، ووجهت بعدم حرمان أي طفل من التخريج بسبب العجز عن سداد الرسوم.
وأضافت (نحن ضد الاحتفال بصورة مبالغة)، وتمسكت بأن يعكس التخريج أنشطة ومواهب الطفل داخل الروضة، وانتقدت عدم التزام بعض الرياض بالمواقع المحددة للتخاريج بكل محلية، وأعابت لجوء بعض الأسر لإلحاق أطفالها بالرياض ذات الرسوم العالية للتباهي الاجتماعي.
وذكرت مديرة الإدارة أن عدد الرياض بولاية الخرطوم بلغ (5) آلاف روضة خاصة و(210) روضة حكومية.
وأكدت مديرة الإدارة أن الوزراة كونت لجنة وحققت مع مديرة وصاحبة إحدى الرياض بمحلية الخرطوم والمعلمات والعاملات بالروضة، على خلفية شكوى بتقييد المديرة لطفلة مع السرير داخل الروضة، ونوهت الى اتخاذ قرار بإيقاف مديرة الروضة عن العمل فوراً، وعدم السماح لها بمزاولة العمل مرة أخرى مع تكليف موجه من قبل إدارة التعليم قبل المدرسي بالمحلية بتسيير العمل بالروضة حتى نهاية العام الدراسي 2015-2016م وسحب تصديق الروضة وإغلاقها نهائياً من العام الدراسي القادم.

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *