شيخ الأمين عقب الإفراج عنه: اتهموني بالتخابر مع قطر

أفرجت السلطات الأمنية أمس عن شيخ الأمين عمر الأمين بعد احتجازه لخمسة أيام فور عودته مبعداً من دولة الإمارات. و نفى شيخ الأمين لدي مخاطبته حيرانه بزاويته بود البنا بأم درمان أن يكون احتجازه بدولة الإمارات لخمسة و ثلاثين يوماً لها علاقة بإتهامهه بالدجل و الشعوذه و اعتبر ما تعرض له مكيدة، و قال إنه اعتقل لدي الأمن السياسي الإماراتي بتهمه وجود علاقات بينه و بين ضابطتين بالمخابرات القطرية، مشيراً إلي أن السلطات الإماراتية أفرجت عنه و ألغت إقامته بالدولة و أنها تعاملت معه تعاملاً راقياً طوال فتره الاحتجاز، في وقت لم تسأل عنه السفارة السودانية بالإمارات، قال إنه يعفو عن من كتبوا عنه و اتهموه بالباطل و أتعبرها ابتلاءات و أضاف ” هي 40 يوم اعتقلت فيها 35 يوماً و 5 أيام بالخرطوم أعتبرها خلوه”، و لم يتطرق إلي ملابسات احتجازه بالخرطوم.
و كانت لجنة أمن محلية أم درمان أصدرت مساء الجمعة الماضية قراراً بتجميد النشاط في خلوة و مسيد شيخ الأمين عمر بود البنا، و منع تجمع الأهالي بالمنطقة مع نشر قوات الشرطة تحسبا لأي تداعيات.

صحيفة السوداني

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *