الإخوان المسلمون: نحن نطالب بدستور إسلامي و(كريم المعتقدات) ليست من الإسلام

الإخوان المسلمون: نحن نطالب بدستور إسلامي و(كريم المعتقدات) ليست من الإسلام

أكد المراقب العام لجماعة الإخوان المسلمين في السودان “علي جاويش”، أن الجماعة تنادي بدستور إسلامي قائم على الكتاب والسنة، وأشار إلى أن الديمقراطية والاشتراكية يتم الأخذ منها بما وافق الإسلام ويتم ترك ما خالفه.واعتبر “جاويش” أن مصطلح (كريم المعتقدات) الذي أقرته لجان الحوار الوطني كواحد من مصادر الدستور مجافياً ومناقضاً للإسلام، مشيراً إلى أنه أريد بها إدخال عقائد الوثنيين في الدستور. وأكد في ذات الوقت أن مسمى (الحكومة المدنية) لا أساس له في نظام الحكم في الإسلام. وقال: (الإسلام فيه الحكم بما أنزل الله والشورى وحق الأمة في اختيار حكامها). وأوضح أن العرف الذي يقره الإسلام هو الذي لا يناقض الدين والذي هو جزء منه وليس مرادفاً له. وقال: (لا ينبغي أن يقال الإسلام والعرف بل يقال الإسلام وما وافقه من عرف حسن). وأكد “جاويش” أن ممثلي الجماعة في الحوار ملزمون بالأوراق التي أعدتها الجماعة حول الحوار.

المجهر السياسي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *