سودانيون يطالبون بـ(كورسات تقوية) في اللغة الأثيوبية

مشادات عنيفة دارت بين سائق (ركشة) وشاب أثيوبي الجنسية لا يُجيد اللغة العربية، تلك المشادة تولدت منها العديد من ردود الأفعال فيما كان سبب الخلاف المباشر هو عدم معرفة سائق (الركشة) للمكان الذي قام الزبون بوصفة و ذلك لانعدام اللغة المشتركة بينهم و عدم إجادة الإثيوبي للعربية، هذا وقد علق البعض العديد من التعليقات على هامش تلك المشادة من بينها: “معقولة ياخي !” في حين أضحك آخر الجميع بعبارة:” بعد دا حقو يدخلوا لأولادنا اللغة الحبشية في المنهج الدراسي و يدونا نحن بالمرة كورسات تقوية فيها”.!

 

صحيفة السوداني

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *