القبض على عصابة تخريب الخط الناقل للكهرباء

تمكنت السلطات الأمنية بولايتي كسلا والقضارف من توقيف الشبكة الإجرامية المتخصصة في عمليات تخريب الخط الناقل للكهرباء من منطقة القربة بولاية القضارف وحتى محطة أروما، وأوقفت عدداً من المتهمين بتفكيك أجزاء مهمة «زوايا» من أبراج نقل الكهرباء باستخدام مركبات ولحام ومعدات وادوات الفك والتركيب.
وأبلغت مصادر أن قسم شرطة كسلا غرب تلقى بلاغاً من مسؤول تأمين المنشآت بالشركة السودانية لنقل الكهرباء يفيد فيه بأنه واثناء قيام الشركة بعمليات التفتيش الفني الدوري اكتشفت عمليات السرقة التخريبية، باتلاف «28» برج كهرباء، وقطع الزوايا الرابطة في أعلى الأبراج البالغ عددها «196» زاوية بطول ثلاثة أمتار، وعلى إثر ذلك شكلت اللجنة الأمنية بولاية كسلا فريقاً مشتركاً من القوات المسلحة وجهاز الأمن والمخابرات الوطني والشرطة لملاحقة الجناة، حيث تمكنت القوة من ضبط متهم بحوزته كمية من المسروقات محملة على متن عربة بوكس بالقرب من منطقة غرب كسلا، وبالتحري معه ارشد الى المتهم الذي استلم منه المعروضات، ومن ثم تم القبض على عدد كبير من عناصر الشبكة الإجرامية، كما تم القبض على الدفار الذي تم استخدامه في عمليات السرقة والتخريب.
ومن جانب آخر تمكنت شرطة مباحث القضارف من ضبط عدد من المتهمين بالولاية بعد عمليات بحث ميداني مكثف توصلت خلاله الى مجموعة من المسروقات التي تم استخدامها في تشييد منازل من المواد المحلية، وبأوامر الإزالة الصادرة عن النيابة تم استرداد المسروقات لتوالي الشرطة تحرياتها.
الى ذلك اعتبرت الشركة السودانية لنقل الكهرباء العملية تخريباً للاقتصاد القومي، خاصة ان الخط الناقل للكهرباء يعتبر من الخطوط الاستراتيجية التي تربط بين دولتي إريتريا وإثيوبيا في ما يتعلق بالإمداد الكهربائي، فضلاً عن خطورة الفعل الذي يمكن أن تترتب عليه آثار كارثية حال مخالفة الأبراج للمواصفات القياسية، كما يمكن أن تشكل الأبراج مهدداً أمنياً حال تعرضها لعواصف وعوامل مناخية متغيرة.

 

الانتباهة

الخرطوم: علي الصادق البصير

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *