(الحرركة الشعبية) تتهم الجيش السوداني بالقاء قنابل حارقة على مناطق بالنيل الأزرق

(الحرركة الشعبية) تتهم الجيش السوداني بالقاء قنابل حارقة على مناطق بالنيل الأزرق

قالت الحركة الشعبية لتحرير السودان – شمال- أن قوات سلاح الجو السوداني،ألقت الخميس، بقنابل حارقة على بعض المواقع في ولاية النيل الأزرق.

وأفاد المتحدث باسم الحركة أرنو نقو تلو لودي ، في بيان صحفي تلقته “سودان تربيون” أن طائرة من طراز انتنوف ألقت عشرة قنابل برميلية حارقة على قرى (ملكن)، (أولو) و(الروم) غرب مقاطعة الباو بالنيل الأزرق.

ولم يتيسر للمصدر الاتصال بالمتحدث باسم الجيش السوداني في الخرطوم للتعليق على تلك الاتهامات.

وأفاد لودي أن القصف الجوي أدى لتدمير وحرق عدد من المزارع ونفوق 9 أبقار و 16 رأس من الأغنام ، كما أشاع حالة من الذعر والهلع وسط المواطنين.

وأضاف ” الاعتداء استهدف المواطنين وممتلكاتهم من زراعة وثروة حيوانية على قلتها، بغرض تشديد الحصار الاقتصادي بما في ذلك منع اى مساعدات إنسانية تصلهم كسياسة ممنهجة يتبعها النظام منذ أن شن الحرب على مواطني جبال النوبة والنيل الأزرق لتحقيق مكاسب سياسية.

ويقاتل الجيش السوداني متمردي الحركة الشعبية – شمال- في منطقتي النيل الأزرق وجنوب كردفان منذ العام 2011، ولم تفلح أكثر من 10 جولات تفاوض في الوصول الى اتفاق سلام.

سودان تريبيون

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *