إصابة شرطي في اشتباكات بين جنوبيين داخل معسكر بالدروشاب

إصابة شرطي في اشتباكات بين جنوبيين داخل معسكر بالدروشاب

نفذت الشرطة أمس إزالة لمعسكر نيفاشا بالدروشاب شمال الذي يقيم فيه أكثر من (500) مواطن من رعايا دولة الجنوب، عقب الاشتباكات التي وقعت بالمعسكر الجمعة الماضية،

وأصيب فيها نظامي بضربة  على رأسه نقل على أثرها للمستشفى لتلقي العلاج، وهو في حالة حرجة، وقال شهود عيان لـ «آخر لحظة» أمس من مسرح الحادث بأن أصل القضية يعود إلى أن مشاجرة وقعت بين عدداً من الجنوبيين داخل المعسكر عقب احتسائهم الخمر، أستل فيها البعض السكاكين وقام أحد السلاطين بتسليم المتشاجرين لدورية الشرطة التي كانت تقف بالقرب من المعسكر، الأمر الذي أدى لغضب ذويهم،  وقاموا بقذف دورية الشرطة بالحجارة، مما أدى لإصابة أحدهم، واستعانت الشرطة بقوة إضافية لتأمين الموقف، وأضاف المصدر بأن حشود من الشرطة ضربت سياجاً أمنياً على مداخل ومخارج المعسكر، وقامت بإزالته تماماً. الأمر الذي أدى لتعاطف أعداد كبيرة من مواطني المنطقة مع الجنوبيين الذين أصبحوا في العراء، خاصة وأن من بينهم أطفال ومرضى وعجزة، فيما أيد البعض عملية الإزالة، وقالوا إن وجود المعسكر حول المنطقة أدى لانتشار الخمور وسط فئات الشباب دون الـ (18) عاماً.

 

صحيفة اخر لحظة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *