احمد دندش : رسائل هذا الاسبوع

احمد دندش : رسائل هذا الاسبوع

في بريد النادي العائلي:
لاادري مالسبب الذى جعل (براح) ذلك النادي (يضيق) مؤخراً عن إحتواء الإبداع (المختلف).!..هل تكمن المشكلة الاساسية في (الإدارة الخاطئة) للفعاليات الثقافية والفنية الاخيرة..؟..ام ان (العلة) تكمن في (المجاملات)..؟..ام هي القاعدة الثابتة (السودانية) التى تؤكد دوماً وابداً ان (دوام الحال من المحال).؟
في بريد نسرين سوركتي:
حالة (الانهيار الكامل) التى وصلت اليها نجوميتك في الخمس سنوات الاخيرة، تدفعنا لمطالبتك بالخروج و(تعليل) ماحدث، خصوصاً انك مذيعة لاتنقصها الموهبة ولايغريها الحضور الطاغ، صدقيني ياعزيزتي، (الضرر) احياناً يكون (ذاتياً)، ومااقسى ان تضر (نفسك بنفسك).!
في بريد حسام محي الدين:
يعجبني اصرارك الشديد على الوصول لهدفك بالرغم من العراقيل التى تقف امام ذلك، انت اعلامي شاب مميز، وصاحب لونية مختلفة، لكنك تحتاج لـ(الصبر) وللقليل من (التمرد).!
في بريد قرقوري:
لاادرى من الذى نصحك بأن تردد تلك (الاغنيات الهايفة).!..ولااجد سبباً واحداً يجعل فنان شاب يمتلك مثل صوتك الجميل يلجأ لترديد اغنيات (الزنق) و(الجبجبة)، صدقني، انت تحتاج لمراجعة كل حساباتك قبل ان (تقع بردلب)-كما رددت في وقت سابق-.!
في بريد شعراء (الفيس بوك):
يضحكني كثيراً بعض الشعراء الشباب (المغمورين) الذين يقتصر نشاطهم الفني على (التعليقات) في موقع (الفيس بوك)، اولئك الشعراء الذين يحاولون دوماً اثارتنا من اجل ان نذكر اسماءهم طمعاً في (الشهرة)، تلك (الشهرة) التى لم ينجحوا في نيلها حتى بعد تقليدهم لـ(امجد حمزة).!..وذلك امر عجيب…اعزائي شعراء (الفيس بوك)…ممكن (تعملوا لايك).؟
في بريد هاني عابدين:
خسرت عقد الجلاد كثيراً بمغادرتك لها، تلك حقيقة يجب ان يعلمها اعضاء الفرقة، وبعض جمهورها الذى يصر على عكس ذلك، انت فنان شاب طموح ومثقف وصاحب صوت استثنائي، وامامك المستقبل بأكلمه لتقدم كل مالديك من ابداع، فقط عليك بالتركيز اكثر في البحث عن اغنيات خاصة تكمل بها (اللوحة).
في بريد شكر الله عز الدين:
سمعت انك بصدد تقديم اغنية جديدة بعنوان (المعولق).!..واتمنى ان يكون ماسمعت مجرد (عولاق) لايمت للحقيقة بصلة.!
بريد أخير:
يطالبوننا دوماً بقول (الحقيقة)، حتى اذ ماقلناها، اغلقوا (مسامعهم).!

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *