البشير يُوجِّه بإنفاذ اتفاق الشراكة مع الصين

وجَّه الرئيس السوداني عمر البشير أعضاء اللجنة المكلفة بإدارة الملف الصيني بالمضي قدماً كفريق لتطوير العلاقات بين السودان والصين، إنفاذاً لاتفاق الشراكة الذي وقعه البلدان، والاستفادة من التطور الكبير الذي بلغته بكين حتى أصبحت من الدول العظمى.

وأكد البشير لدى ترؤسه يوم الأربعاء بالقصر الجمهوري، الاجتماع الأول للجنة حرص السودان على تعزيز العلاقات الثنائية والتعاون في المجالات كافة، بما يحقق المصالح المشتركة لشعبي البلدين.

وأوضح عضو اللجنة د.عوض الجاز، في تصريحات صحفية عقب الاجتماع، أن اللجنة تم تكوينها برئاسة البشير لأهمية العلاقة بين البلدين، وهي معنية بتطويرها في المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية، خاصة بعد توقيع اتفاقية الشراكة الاستراتيجية.

وأكد الجاز أن أعضاء اللجنة تعهدوا بالعمل كفريق لتحقيق المصالح المشتركة عبر الاستفادة من إمكانيات البلدين، وإعطاء الأولوية للمشروعات الإنتاجية الاستراتيجية، واستكمال المشروعات التي بدأ العمل فيها، وضبط حركة إيقاع العلاقات وفقاً لما يتفق عليه البلدان، حتى تصبح أنموذجاً للعلاقات الدولية.

وتوقع الجاز أن تكون الصين لجنة شبيهة من أجل تعزيز التنسيق والتعاون المشترك، خاصة بعد أن وجدت الصين حرصاً ومثابرة من السودان للدفع بعلاقات البلدين إلى الأمام.

شبكة الشروق

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *