خبير اقتصادي يرحب باتفاقية النفط بين الخرطوم وجوبا

خبير اقتصادي يرحب باتفاقية النفط بين الخرطوم وجوبا

رحب الخبير الاقتصادي د. محمد الناير، بالاتفاقية التي وقعتها وزارتا النفط في دولتي السودان وجنوب السودان لزيادة ضخ بترول الجنوب لـ28 ألف برميل يومياً منها 18 ألف برميل لتشغيل محطة أم دباكر و10 آلاف لمصفاة الخرطوم.

وأشار الناير في تصريحات يوم الخميس، إلى الانعكاسات الإيجابية على اقتصاد البلدين، ووصف الخطوة بالجيدة، مشيراً إلى أنها تصب في إطار إجراء تسويات بين الدولتين سواء في مجالات عائدات السودان من بترول الجنوب أومقابل صادرات أخرى للجنوب بعد فتح الحدود.

ونبه إلى أن التقارير تشير إلى أن دولة الجنوب كانت تتلقى 150 سلعة من السودان قبل الانفصال عبر التجارة الداخلية الموحدة، ولكن بعد الانفصال صارت تجارة خارجية تدر عملات بالنقد الأجنبي للسودان.

وقال الناير إن التصدير يمر عبر طريقتين الأولى السلع الفائضة بعد الاكتفاء الذاتي ويتم تصديرها مباشرة بعد زيادة معدلات الإنتاج الزراعي أو الصناعي لتلك السلع، أوعن طريقة السلع المستوردة وتعالج بطريقتين من خلال إعادة تصديرها بهامش ربح وذلك يتطلب التزام دولة الجنوب بالسداد الفوري أولاً بأول.

وأضاف الناير قائلاً “الطريقة الثانية السماح لدولة الجنوب بالاستيراد عبر ميناء بورتسودان وتفعيل ميناء كوستي ويتلقى السودان رسوم عبور مقابل خدمات الموانئ ورسوم النقل”.

شبكة الشروق

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *