عبدالرحمن المهدي يتعهّد بحل مشاكل “جيش الأمة”

عبدالرحمن المهدي يتعهّد بحل مشاكل “جيش الأمة”

تعهّد مساعد الرئيس السوداني، العميد عبدالرحمن الصادق المهدي، بحل مشكلة العائدين بـ”جيش الأمة” الذي كان يتبع لحزب الأمة خلال عمله المسلح ضد الحكومة، مؤكداً اهتمام الدولة في أعلى مستوياتها بدعم وتأهيل العائدين من التمرد.
وأوضح مساعد الرئيس المهدي عقب لقائه رئيس لجنة العائدين بجيش الأمة يحيى محمد ساتي، أن عمليات دعم وتأهيل العائدين ستكون وفقاً لمنظومة مفوضية نزع السلاح والتسريح وإعادة الدمج “DDR”، وكشف عن ترتيبات لكل العائدين من مناطق التمرد، من أجل تعزيز فرص بناء السلام والأمن والمصالحة على المستويين القومي والمحلي.
وقال إن الاجتماع أكد على ضرورة حل إشكالات العائدين من مناطق التمرد، ودعم وتأهيل ودمج المقاتلين السابقين بكافة أنحاء البلاد.
من جانبه قال رئيس لجنة العائدين، ساتي إن المهدي تعهّد بحل مشكلة الجيش مبيناً بأنه أبدى رغبته بحل القضية في أقرب وقت ممكن وقفل الملف نهائياً، مشيراً إلى أن هذه الاجتماعات والالتزامات وجدت ترحيباً وقبولاً من كافة منسوبي جيش الأمة.

اس ام سي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *