طوارئ بفلوريدا بعد تسجيل إصابات بزيكا

أعلنت ولاية فلوريدا في أميركا حالة طوارئ صحية عامة في أربع من مقاطعاتها الأربعاء، بعدما تم تسجيل تسع حالات مؤكدة بفيروس زيكا مرتبطة بالسفر خارج الولاية، في حين مددت الحكومة الأميركية تحذيرها من السفر إلى جامايكا وتونغا.
ودعا حاكم فلوريدا ريك سكوت إلى استجابة طارئة لوقف انتشار الفيروس، قائلاً “على الرغم من أن الحالات التسع الحالية في فلوريدا متربطة بالسفر فإن علينا أن نضمن أن تكون فلوريدا على أهبة الاستعداد قبل أن ينتشر الفيروس في ولايتنا”.
في هذه الأثناء، أعلنت عدة دول أوروبية -آخرها إيرلندا يوم الأربعاء- عن وصول مصابين بالفيروس إليها، كما حثت منظمة الصحة العالمية أوروبا على التعامل مع هذا الفيروس بسرعة قبل انتشاره في فصلي الربيع والصيف.
وكانت منظمة الصحة العالمية قد أعلنت الإثنين الماضي أن هناك “شكوكاً قوية” بوجود علاقة سببية بين فيروس زيكا الذي ينقله البعوض وارتفاع حالات صغر الرأس عند المواليد، واعتبرته حالة صحية طارئة على المستوى العالمي.
ويطلق على صغر الرأس لدى المواليد “الصعل”، وهو تشوه خلقي عادة ما يترافق مع صغر حجم الدماغ، ويترك مضاعفات على الطفل حسب درجة التشوه، مثل تأخر النمو ومشاكل في السمع والبصر وصعوبات عقلية.

وكالات

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *